«أبو صلاح» يتجاوز كبار أوروبا


يواصل النجم المصري محمد صلاح تألّقه في الملاعب الإنكليزية. نجح الأسبوع الفائت في قيادة فريقه ليفربول إلى تحقيق فوز مهم على نيوكاسل يونايتد بهدفين نظيفين، ضمن الجولة الـ 29 من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، على ملعب أنفيلد. وبعد تسجيله الهدف الأول أمام نيوكاسل، أصبح الدولي المصري أوّل لاعب في الدوريات الخمس الكبرى ينجح في التسجيل في 26 مباراة مختلفة. وبهذا الفوز أيضاً وصل ليفربول إلى 300 انتصار في الدوري ليصبح رابع فريق يصل إلى هذا الرقم، بعد مانشستر يونايتد الذي حقّق 359 انتصاراً، وأرسنال بـ318، وتشيلسي بـ 311 انتصاراً.

باريس ينتظر مدريد

حقّق باريس سان جيرمان الفرنسي فوزاً سهلاً على تروا بهدفين دون ردّ. وأراح المدرب أوناي إيمري لاعبيه الأساسيين، وخاصّة مهاجمه إدينسون كافاني، ولاعب الوسط الإيطالي ماركو فيراتي، تجنّباً للإصابة قبل مواجهة ريال مدريد في إياب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم. وقال إيمري إنّ مهاجمه الشاب الفرنسي كيليان مبابي يعاني من آلام بسيطة في قدمه، ولكنّه سيكون جاهزاً لمباراة مدريد. وأحرز الأرجنتيني أنخيل دي ماريا ولاعب الوسط كريستوفر نكونكو هدفاً اللقاء، ليواصل باريس سان جيرمان تصدره لجدول ترتيب الدوري الفرنسي برصيد 74 نقطة، ومن المتوقع أن يعتمد المدرب الإسباني على الأرجنتيني أنخيل دي ماريا في المباراة أمام ريال مدريد، والمهاجمين كافاني ومبابيه.

محرز ينقذ «الثعالب»

أحرز لاعب نادي ليستر سيتي الإنكليزي رياض محرز، هدفاً مميّزاً في الدقيقة 97 من مباراة فريقه مع بورنموث التي أقيمت على ملعب «كينغ باور» في ليستر. وسجّل محرز من ضربة حرّة مباشرة أنقذت ناديه من الخسارة. وغرّد الدولي الجزائري بعد المباراة على حسابه على تويتر: «لهذا السبب أحب كرة القدم... لا تستسلم أبداً». ويواصل اللاعب الجزائري تقديم مستويات مميّزة في الدوري الإنكليزي الممتاز، وأبدت أندية عديدة اهتمامها به، على رأسها أرسنال ومانشستر سيتي، إلّا أن النادي رفض التخلّي عن خدماته.

دربي الشمس: نابولي في مأزق

تعرّض نادي نابولي لخسارة قاسية على ملعبه «سان باولو» أمام ضيفه روما بأربعة أهداف لهدفين ضمن منافسات الجولة 27 من الدوري الإيطالي. وبهذه الخسارة تجمّد رصيد نابولي عند 69 نقطة في الصدارة، بفارق نقطة وحيدة عن يوفنتوس صاحب المركز الثاني، الذي يملك مباراة مؤجّلة. وارتفع رصيد روما إلى 53 نقطة في المركز الثالث. وتشكّل هذه الخسارة صفعة قويّة لنابولي الذي يمكن أن يفقد الصدارة لمصلحة يوفنتوس. وأعرب مدرب نابولي ماوريسيو ساري، عن صدمته من الخسارة، إذ إن لاعبيه قاموا بـ 26 تسديدة منها 13 على مرمى روما، فيما الأخير لم يتمكن من لمس الكرة سوى 8 مرات فقط في منطقة جزاء نابولي، وسجّل 4 أهداف.

أيندهوفن يعزف منفرداً

عزّز نادي بي إس في أيندهوفن صدارته للدوري الهولندي لكرة القدم، بعد فوزه ظهر السبت على ضيفه أوتريخت بثلاثة أهداف دون ردّ، في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الهولندي. ويبتعد أيندهوفن بفارق 7 نقاط عن ملاحقه أجاكس أمستردام الهولندي، فيما يحتل حامل لقب الموسم الماضي فاينورد روتردام المركز الثالث. ويبدو أيندهوفن على الطريق الصحيح في سعيه لاستعادة اللقب والعودة للمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل. ويحتل مهاجمه المكسيكي هيرفينغ لوزانو قائمة ترتيب الهدافين بثلاثة عشر هدفاً في البطولة.

ألمانيا: معركة وصافة!

يستمر الصراع بين الأندية الألمانية على وصافة الدوري الألماني لكرة القدم، والمركز الثالث من أجل الظفر بالمقعد المؤهل إلى دوري أوروبا «تشامبيونز ليغ» الموسم المقبل. وانتهت مباراة لايبزيغ وضيفه بوروسيا دورتموند بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله ضمن الجولة الـ25 للمسابقة. وبذلك فشل أسود دورتموند في الحصول على المركز الثاني الذي بقي هذه الجولة مع شالكه بـ43 نقطة. ويتساوى دورتموند الرابع مع آينتراخت فرانكفورت الثالث بـ42 نقطة، حيث إنّ فارق الأهداف يذهب للأخير، فيما يحتلّ باير ليفركوزن المركز الخامس بـ41 نقطة، ولايبزيغ السادس بـ39 نقطة. وينفرد بايرن ميونخ بالصدارة بـ60 نقطة مع مباراة مؤجّلة.