سيتعيّن على مدريد الإسبانية أن تشرب من الكأس المرّة التي شربت منها برشلونة، بعدما سدد لها الاتحاد الدولي لكرة القدم ضربة مؤلمة مزدوجة بحرمان قطبيها الريـال وأتلتيكو، إجراء أي تعاقد لمدة سنة بسبب مخالفتهما قواعد انتقالات اللاعبين القاصرين، بحسب ما ذكر "الفيفا".

وجاء في بيان "الفيفا": "وافقت اللجنة التأديبية على معاقبة ناديي ريـال مدريد وأتلتيكو مدريد الإسبانيين، بسبب انتهاكات متعلقة بالانتقالات الدولية وتسجيل اللاعبين تحت 18 سنة". وأضاف: "لقد انتهك الناديان عدة أحكام بشأن الانتقالات الدولية والتسجيل الأول للاعبين القاصرين، بالإضافة إلى عدة أحكام أخرى ذات صلة، في ما يتعلق بتسجيل ومشاركة بعض اللاعبين في المسابقات".
وتابع: "سيواجه الناديان عقوبة بمنعهما من تسجيل أي لاعب على الصعيدين الوطني والدولي في فترتي التسجيل المقبلتين، لمخالفتهما المواد 5، 9، 19 و19 مكررة بالإضافة إلى الملحقين 2 و3 من النظام الأساسي لوضع اللاعبين وانتقالاتهم".
ويبدأ الإيقاف في تموز المقبل حتى كانون الثاني 2017.
كذلك غرّم الاتحاد الدولي أتلتيكو مبلغ 900 ألف فرنك سويسري (820 ألف يورو) وريـال 360 ألف فرنك (330 ألف يورو)، ومنحهما فترة 90 يوماً لتسوية أوضاع جميع اللاعبين القاصرين المعنيين.
وأشار بيان "الفيفا" إلى أن حظر التعاقدات لن يؤثر بفترة التسجيلات الحالية، نظراً إلى انطلاقها قبل إبلاغ الناديين بهذا القرار الذي لا ينطبق على كرة القدم لدى السيدات، كرة القدم للصالات والكرة الشاطئية، ولا يشمل تسريح اللاعبين.

النني رسمياً إلى أرسنال

وعلى صعيد انتقالات اللاعبين، أكد مدرب أرسنال الإنكليزي، الفرنسي أرسين فينغر، إتمام صفقة التعاقد مع لاعب وسط بازل السويسري الدولي المصري محمد النني.
وقال فينغر في مؤتمر صحافي بعد التعادل مع ليفربول 3-3 في الدوري الممتاز: "بالطبع، نجحنا بضمّ محمد النني، أصبح اللاعب معنا، رسمياً. سنرى إذا ما كان بإمكانه المشاركة معنا في مباراة ستوك يوم الأحد".
وعلى صعيد المدربين، أعلن روما الإيطالي رسمياً تعيين لوتشيانو سباليتي مدرباً لفريقه خلفاً للفرنسي رودي غارسيا المُقال من منصبه أول من أمس.