تأهل فريقا طرابلس والإخاء الأهلي عاليه الى ربع نهائي كأس لبنان بعد فوز الإخاء على المبرة 3 - 1 وطرابلس على الأهلي صيدا 2 - 0. فعلى ملعب الصفاء لم يجد الإخاء صعوبة في تخطي عقبة المبرة، حيث تقدم عليه بثلاثية نظيفة في الشوط الأول عبر الثلاثي حسين طحان في الدقيقة الثالثة والبرازيلي دييغو (31) والمغربي طارق العمراتي من ركلة جزاء (43). وكان من الطبيعي أن يتفوق الإخاء؛ لأنه خاض المباراة بثلاثة لاعبين أجانب، فيما لعب المبرة بتشكيلة لبنانية بعد استغنائه عن البرازيليين غابرييل وفيليبي. رغم ذلك، قدم لاعبو المبرة عرضاًَ جيداً في الشوط الثاني، وكانوا الطرف الأفضل بعد تراجع الإخائيين بسبب النتيجة الكبيرة في الشوط الأول، وهذا ما سمح للمبرة بتقليص الفارق عبر علي جواد في الدقيقة الـ 54.

وعلى ملعب العهد، تفوق طرابلس بخبرة لاعبيه ووجود العنصر الأجنبي أيضاً عبر السوريين عبد الرحمن العكاري وجهاد الباعور وعمار زكور الذي سجل الهدف الثاني، فيما سجل ابراهيم سويدان الهدف الأول.

ويستكمل الدور اليوم، فيلعب الأنصار مع التضامن بيروت على ملعب الصفاء، والسلام زغرتا مع النبي شيت على ملعب العهد. ويختتم دور الـ 16 غداً الأحد بلقاءات التضامن صور مع الراسينغ على ملعب كفرجوز، والشباب الغازية مع العهد على ملعب الصفاء، والصفاء مع شباب الساحل على ملعب العهد، والنجمة مع الاجتماعي على ملعب برج حمود. وتقام جميع المباريات عند الساعة الواحدة والنصف ظهراً.
من جهة ثانية، تابع فريق الأنصار تعزيز صفوفه، حيث وقع اللاعب النيجيري أبيدي برنس عقداً مع نادي الأنصار ليدافع عن الوانه في ما بقي من الموسم الحالي، بالإضافة إلى الموسم المقبل. ويأتي انضمام برنس بعد أقل من أربع وعشرين ساعة على تعاقد «الأخضر» مع البرازيلي رودريغو لوبيز. وُقِّع العقد بحضور رئيس النادي نبيل بدر وأمين السر محمود الناطور، وأبدى برنس سعادته بالعودة الى نادي الأنصار الذي اعتبره بيته الثاني، واعداً الإدارة ببذل الجهد والتعب من أجل إيصال الأنصار إلى الألقاب.
وبانضمام رودريغو وبرنس يكون الأنصار قد استكمل ملف الأجانب ليستعد لانطلاق مرحلة الإياب، حيث يقابل في المباراة الأولى فريق الإخاء الأهلي عاليه يوم الأحد في السادس والعشرين من الشهر الحالي على ملعب بيروت البلدي.
وكان برنس قد بدأ حياته الكروية في موسم 2004 مع فريق بايالسا النيجيري وانتقل في الموسم اللاحق الى فريق نافتكس البلغاري في الدرجة الأولى.
وفي موسم 2007-2008 عاد مجدداً إلى نيجيريا حيث لعب مع فريق بايالسا لينتقل في الموسم اللاحق الى مواطنه فريق شاركس، وفي موسم 2008-2009 وصل برنس الى لبنان حيث خاض الموسم مع فريق السلام زغرتا وسجل سبعة أهداف، وفي الموسم اللاحق انتقل الى نادي الأنصار وسجل في نهايته 12 هدفاً، ليغادر الأنصار في الموسم التالي الى الكويت حيث لعب هناك مع فريق التضامن الكويتي وسجل 19 هدفاً وحصل سنتها على لقبي الهداف وافضل لاعب. وفي موسم 2012-2013 انتقل الى فريق كويتي آخر، هو اليرموك، وسجل معه 14 هدفاً، وحل ثانياً على لائحة الهدافين.
وفي مطلع الموسم الحالي 2013-2014 لعب مع فريق درناس الليبي قبل أن ينتقل الى الأنصار ليبدأ معه رحلة مرحلة الإياب.