■ حصل الالماني يوب هاينكس على جائزة افضل مدرب للرجال لعام 2013، هو الذي قاد بايرن ميونيخ الى الفوز بثلاثية الدوري (حاز اللقب قبل 6 مراحل على انتهاء البطولة)، والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا قبل أن يقرر ترك التدريب، وترك مكانه للاسباني جوسيب غوارديولا، ليصبح اول مدرب يقود فريقاً ألمانياً لهذا الانجاز. وتقدّم هاينكس على الاسكوتلندي أليكس فيرغيسون، الذي اعتزل التدريب في نهاية الموسم الماضي، بعد مسيرة مظفرة مع مانشستر يونايتد الانكليزي دامت 26 عاماً اختتمها بلقب الدوري الانكليزي، وعلى مواطنه يورغن كلوب، مدرب بوروسيا دورتموند، الذي قاد الفريق الى نهائي دوري أبطال اوروبا.


■ حصدت مدربة منتخب المانيا للسيدات، سيلفيا نيد، جائزة افضل مدرب للكرة النسائية، هي التي تمكنت مع تشكيلة شابة (معدل اعمارها 23.5 سنة) بعد اعتزال أبرز النجمات واصابة أخريات، من قيادة «المانشافت» الى لقب بطل اوروبا لسنة 2013 في السويد للمرة السادسة في تاريخه. وتقدمت نيد على مواطنها رالف كيليرمان (مدرب فولسبورغ، بطل دوري ابطال اوروبا للسيدات) والسويدية بيا سونداغ (منتخب السويد).
■ توّجت الألمانية نادين أنغيرر بجائزة أفضل لاعبة في العالم متقدمة على البرازيلية مارتا، التي استحوذت على الجائزة بين عامي 2006 و2010، والأميركية آبي وامباك الفائزة بها في العام الماضي. ولمعت حارسة مرمى المنتخب الألماني في بطولة اوروبا 2013، التي فازت بها بلادها وتحديداً في المباراة النهائية امام النروج، حيث تصدت لركلتي جزاء.
■ نال السويدي زلاتان ابراهيموفيتش، مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، جائزة بوشكاش لافضل هدف عام 2013. وكانت الجائزة مكافأة للسويدي على هدفه بطريقة اكروباتية من 30 متراً في مرمى انكلترا ودياً في 13 تشرين الثاني الماضي. وتنافس ابراهيموفيتش على هذه الجائزة مع البرازيلي نيمار والصربي نيمانيا فيديتش.
■ اختير رونالدو وميسي وريبيري وابراهيموفيتش ضمن افضل فريق كرة قدم لسنة 2013، حيث ضم الفريق المثالي ايضاً الحارس الالماني مانويل نوير، والمدافعين الالماني فيليب لام والاسباني سيرجيو راموس والبرازيليين تياغو سيلفا وداني الفيش، ولاعبي الوسط الاسبانيين شافي هرنانديز واندريس اينييستا. وكان لبرشلونة الحصة الأكبر بأربعة لاعبين، بوجود الفيش وشافي واينييستا اضافة الى ميسي، بينما لم يحظَ بايرن ميونيخ بطل أوروبا الا بثلاثة لاعبين هم نوير ولام وريبيري. اما نصيب باريس سان جيرمان، فكان لاعبَين اثنين هما ابراهيموفيتش وسيلفا مثل ريال مدريد الممثّل برونالدو وراموس.
■ جرى تكريم «ملك» كرة القدم البرازيلي بيليه، بمنحه كرة ذهبية كجائزة شرفية. وقال بيليه بعد تسلمه الجائزة: «وعدت عائلتي بألا ابكي، لكنني متأثر جداً».
من جانبه، قال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، السويسري جوزف بلاتر: «ما من لاعب آخر له نفس التأثير. إرثه يتحدث الينا جميعاً وابداعه كان من دون حدود».
وحصل رئيس اللجنة الاولمبية الدولية السابق، البلجيكي جاك روغ، على جائزة رئيس «الفيفا» التي تمنح لـ «شخصية مميزة في مجال الرياضة». وكان روغ (71 عاماً) قد ترك منصبه كرئيس للجنة الاولمبية الدولية في ايلول 2013 بعد ولايتين، ليخلفه الالماني توماس باخ.