عرض الاتحاد البرازيلي لكرة القدم على المدرب تيتي البقاء في مهمة تدريب المنتخب لفترة لا تقل عن 4 سنوات، رغم الخروج من كأس العالم. ويتولى تيتي (57 عاماً) تدريب المنتخب منذ 2016، وقد تلقى منتخبه أمام بلجيكا خسارته الأولى منذ 13 شهراً.

وبحسب صحيفة «أو غلوبو»، قدّم رئيس البعثة البرازيلية إلى مونديال روسيا روجيرو كابوكلو، عرضاً لتيتي بعد الخسارة المذكورة، مشيراً إلى أنه الجدير بقيادة المشروع البرازيلي لأربع سنوات مقبلة.
بدورها، أشارت صحيفة «فوليا دي ساو باولو» إلى أن تيتي طلب بعض الوقت قبل الردّ على اقتراح الاتحاد، وذلك للتفكير مليّاً في ما إذا كان قادراً على الاستمرار. وأوضحت «أو غلوبو» أن تيتي لم يتحدث عن موعد للرد، لكن الاتحاد البرازيلي واثق من أن ردّه سيكون إيجابياً.