شغلت مباراة النجمة والأنصار في ربع نهائي كأس لبنان غداً الأحد عند الساعة 13.40 على ملعب المرداشية في زغرتا الأوساط الكروية من لحظة فوز النجمة على الاجتماعي في الدور الـ16 بعدما كان الأنصار قد تأهل بفوزه على التضامن بيروت، فأصبح معروفاً أن قطبي الكرة اللبنانية «سابقاً» (لا يمكن استبعاد العهد والصفاء) سيلتقيان في هذا الدور.


مشكلة رئيسية قفزت الى الواجهة، وهي أين ستقام المباراة؟ فملاعب المدينة الرياضية وبيروت البلدي وصيدا غير متوافرة بسبب أعمال الصيانة. ولا يمكن إقامة مباراة بهذه الأهمية على ملعب صغير المساحة كالصفاء أو العهد، خصوصاً أنهما لا يتناسبان مع مستلزمات النقل التلفزيوني بعد قرار تلفزيون الجديد نقل المباراة مباشرة على الهواء.
لجنة المسابقات في الاتحاد اللبناني لكرة القدم كانت قد قررت إقامة المباراة على ملعب برج حمود لكونه الملعب الوحيد المتوافر الذي يمكن إقامة المباراة عليه وفق الشروط المطلوبة. لكن المسؤولين في الجديد طالبوا بنقل المباراة من برج حمود حفاظاً على جمالية الصورة، خصوصاً أن انتقادات كثيرة وجهت (حتى من القناة عينها) إلى أرضية الملعب في مباراة النجمة والاجتماعي. وقد يكون عدم نقل المباراة من ملعب برج حمود فيه حفظ لماء الوجه أيضاً للمسؤولين عن الملعب، وتحديداً بلدية برج حمود، كي لا يشاهد الجمهور اللبناني سوء أرضية الملعب والإهمال الذي تعانيه.
رغبة التلفزيون الناقل التقت مع رفض نجماوي إداري، وتحديداً عبر الأمين العام سعد الدين عيتاني، إقامة المباراة على الملعب بعد كل ما عاناه الفريق في المباراة السابقة. أمر يؤكده عدد من نجوم الفريق حيث أشاروا الى أنه بعد مضي ساعة على انطلاق اللقاء شعروا كأنهم كانوا يلعبون منذ ثلاث ساعات نتيجة الجهد المبذول الذي ظهر بوضوح على مستوى اللقاء.
المشاورات الاتحادية مع مدير نادي الأنصار عباس حسن أفضت الى النتيجة عينها بعد مشاورة المسؤولين في النادي الأخضر، حيث توافق الجميع على أن المباراة لا يمكن أن تقام على ملعب برج حمود. المسؤولون في نادي النجمة أخذوا على عاتقهم مشاورة بلدية صيدا، في محاولة لإقامة المباراة على ملعبها، لكن ردّ المسؤولين على الملعب كان قاطعاً بعدم امكانية احتضان اللقاء.
هنا كان الخيار الاتحادي بالتشاور مع مسؤولي الجديد والنجمة والانصار بإقامة المباراة على ملعب زغرتا بطلب منهم. لكن هذا الأمر أثار الجمهور النجماوي على صفحة فايسبوك وشن حملة على إقامة المباراة في زغرتا من دون أن يعلم هؤلاء طبيعة الظروف التي أدت الى إقامتها هناك. وقد يكون الجمهور محقاً في أن بعد المسافة قد يحرم كثيرين من حضور المباراة، لكن المباراة السابقة كانت على ملعب برج حمود واقتصر الحضور على بضع مئات. أضف الى ذلك أن جمهوري الفريقين لا يمكن أن يقبلا بأن يشاهدا لاعبيهم يعانون من سوء أرضية الملعب التي لا شك ستنعكس على مستوى اللقاء فيتحول الى رتيب ممل لا يتضمن لمحات فنية ينتظرها الجمهور في مثل هذه مباراة.
وحاولت إدارتا الفريقين أمس إعادة المباراة الى ملعب برج حمود رغم علمهما بأن الخطوة غير صحيحة ولا تصب في مصلحة الفريقين، حتى لو كانت تصب في مصلحة الجمهور. لكن الأمور لم تكن سهلة على الاتحاد لإعادة الأمور الى نقطة الصفر بعد أن جرت جدولة مباراة طرابلس والساحل على ملعب برج حمود عند الساعة 13.30، وبالتالي لا يليق بالاتحاد ألا يحترم الفريقين ويقوم بنقل مباراتهما كل ساعة.
الخلاصة، أن المباراة ستقام على ملعب زغرتا حيث سيكون ممكناً للجمهور اللبناني مشاهدة مباراة تليق بسمعة الفريقين أكثر مما لو أقيمت على ملعب برج حمود.
فنياً، تبدو الأمور متكافئة، مع أرجحية للنجمة، لكونه سيلعب بأجنبيين هما السنغالي سي الشيخ والسوري عبد الناصر حسن، في حين سيلعب الأنصار بالبرازيلي راموس فقط.
وينطلق الدور ربع النهائي اليوم بلقاء وحيد يجمع العهد مع الإخاء الأهلي عاليه على ملعب الصفاء عند الساعة 13.30. ويغيب عن الإخاء لاعبه حسن ملاح المطرود في اللقاء السابق أمام المبرة، لكن سليعب بثلاثي أجنبي مكوّن من المغربي طارق العمراتي والبرازيليين ليما ودييغو، في حين سيلعب العهد بأجنبي واحد هو الغيني أبو بكر ديالو.
ويلتقي غداً الأحد في التوقيت عينه شباب الساحل مع طرابلس على ملعب بلدية برج حمود. ويدخل الساحل الى اللقاء على وقع إقصائه لحامل اللقب الصفاء في الدور السابق، لكنه سيفتقد لاعبيه القائد حسن ضاهر (الذي لم يتصرف كقائد في اللقاء السابق وجرى إيقافه ثلاث مباريات) وزميله أمير الحاف الموقوف لخمس مباريات.
ويلعب غداً أيضاً السلام زغرتا مع الراسينغ بيروت على ملعب العهد عند الساعة 13.30.


افتتاح ملعب الغازية

من جهة أخرى، افتتح نادي الشباب الغازية ملعبه البلدي في الغازية بعد إعادة تأهيله وفرش أرضه بالعشب الاصطناعي بمبادرة من مجلس الجنوب.
تقدم الحضور الى جانب راعي الحفل الوزير فيصل كرامي النواب علي بزي وميشال موسى وقاسم هاشم وعلي عسيران ورئيس مجلس الجنوب قبلان قبلان وممثل قائد الجيش اللبناني العميد الركن محمد الحسيني وممثل مدير عام الأمن العام العقيد فوزي شمعون ومدير عام وزارة الشباب الرياضة زيد خيامي وعدد من الشخصيات السياسية والعسكرية والقضائية والاجتماعية والرياضية ورؤساء بلديات وشخصيات إعلامية.
بداية، النشيد الوطني اللبناني ثم كلمة ترحيبية من أمين سر نادي الشباب الغازية علي حسون تلاه رئيس النادي أحمد دنش الذي رحب بالحضور وشكر مجلس الجنوب على مبادرته. رئيس مجلس الجنوب قبلان قبلان أكد في كلمته أن استثمار الشباب في الرياضة يعتبر من أسمى أنواع الاستثمار.
ثم كانت كلمة لراعي الحفل الوزير فيصل كرامي الذي أثنى فيها على الجهود الجبارة التي يقوم بها مجلس الجنوب.




الصداقة وبنك بيروت اليوم

يلتقي فريق الصداقة بقيادة المدرب حسين ديب وفريق بنك بيروت في ثالث مباريات سلسلة نهائي بطولة لبنان لكرة القدم للصالات. ويحلّ بنك بيروت ضيفاً على حامل اللقب على ملعبه عند الساعة 15.30، حيث يتعادل الفريقان 1 - 1، وبالتالي لن يكون هناك تتويج اليوم حيث إن اللقب سيذهب للفريق الفائز في ثلاث مباريات من أصل خمس ممكنة.