عنوان داخلي:



مخطئ من كان يعتقد بأن ريال مدريد وأتلتيكو مدريد لم يتوقّعا أن يصدر قرار بمنعهما من إجراء تعاقدات لفترة طويلة بسبب مخالفتهما القوانين الخاصة بضم اللاعبين القاصرين، إذ منذ اللحظة التي فُتح فيها الباب على برشلونة في ما خصّ قضية مماثلة، كانت التوقعات تشير الى أن الدور سيأتي على العديد من الأندية الإسبانية حتى اقتحم المحققون أسوار ملاعب فريقي العاصمة الإسبانية.
هي عقوبة بمثابة اللكمة القوية على الوجه بالنسبة الى الناديين المدريديين، وخصوصاً في خضم عملهما طوال الأشهر الماضية على تضييق الهوة مع برشلونة ومحاولة تهديد عرشه في "الليغا". لكن في موازاة هذا الأمر، كان كلٌّ منهما يعمل مترقباً صدور قرارٍ من "الفيفا" بحقه ويشرع في حساباته انطلاقاً من هذا الأمر.

شرع الريال وأتلتيكو في العمل قبل أشهر لتوقعهما صدور العقوبة

أتذكرون تلك الضجة التي أثارها ريال مدريد قبل أشهرٍ قليلة حول لاعب اسمه ماركو أسونسيو؟ بالتأكيد فوجئ كثيرون وقتذاك من تقديم هذا اللاعب فجأة بعد ضمّه من مايوركا. وفي هذه الخطوة لم يكن السبب خطفه من أمام الغريم برشلونة، بل إن الهدف كان استباق قرار "الفيفا" المنتظر وضم لاعبين موهوبين وصغار السن ويملكون خبرة لا بأس بها من أجل مواجهة المرحلة الأصعب أي مرحلة التوقيف، وبالتالي الاستعانة بهم لتدعيم صفوف الفريق الأول الذي سيكون محروماً من ضم أي لاعب جديد.
أسونسيو بقي مع فريقه مايوركا معاراً، في الوقت الذي أرسل فيه الريال بعض اللاعبين الآخرين على سبيل الإعارة أيضاً الى فرقٍ في الدرجة الأولى بهدف منحهم فرصة كسب الخبرة سريعاً، وبالتالي الاعتماد عليهم في المرحلة المقبلة. وفي هذا الإطار، كان إرسال البرازيلي لوكاس سيلفا الى مرسيليا الفرنسي، وهو الذي يعدّ من اللاعبين المستقبليين الذين سيلعبون دوراً أساسياً في الريال. والحالة عينها تنطبق على دييغو يورنتي المعار الى رايو فاييكانو مثلاً، وخيسوس فاييخو الذي يدافع عن ألوان ريال سرقسطة حالياً.
وربما كان أتلتيكو على هذا المسار أيضاً، لكن من ناحية مختلفة، وهي تتمحور حول احتفاظه بلاعبيه الحاليين، فشرع في الفترة الأخيرة في تمديد عقودهم أو مفاوضتهم على بنودٍ جديدة، منها رفع قيمة فسخ العقد تماماً كما في حالة نجم الفريق الفرنسي أنطوان غريزمان الذي تحاول إدارة "لوس روخيبلانكس" أن ترفع قيمة الفسخ معه من 80 الى 100 مليون يورو.
ويمكن اعتبار أن مهمة الريال وأتلتيكو أكثر صعوبة من برشلونة، وذلك لعدة أسباب. أول هذه الأسباب في حالة الريال مثلاً أن الفريق كان يستعد لورشة حقيقية ابتداءً من الصيف المقبل وفق مدربه "غير المحظوظ" الفرنسي زين الدين زيدان، الذي حطّ في منصب المدير الفني في أصعب ظرف. وهذه الورشة كانت ستضجّ في عالم الكرة كون أسماء كبيرة رجّحت التقارير أن تترك من خلالها ملعب "سانتياغو برنابيو"، ومنها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيما...
لكن ثاني الأسباب يبدو مشتركاً بين الناديين، وهو يتمحور حول عدم إمكانيتهما التعويض من خلال أكاديميتيهما كما هي الحال في برشلونة الذي رفّع العديد من اللاعبين الموهوبين الذين سدّوا الفراغات في مرحلة العقوبة، فبرزت أسماء منير الحدادي وسيرجي روبرتو وساندرو راميريز وغيرهم. من هنا، لم نسمع في الفترة الأخيرة عن تصدير اتلتيكو لأي موهبة صغيرة أو تقديمها على مسرح "الليغا"، في وقتٍ لا يمكن فيه مقارنة ما تحويه "لا فابريكا" الخاصة بالريال بما تملكه "لا ماسيا" الخاصة ببرشلونة، ليبقى النروجي مارتن أوديغارد الاسم الأبرز على صعيد الفرق الرديفة الخاصة بـ"الميرينغيز".
اليوم، وقبل حوالى الأسبوعين على إغلاق باب الانتقالات الشتوية، يبدو الريال وأتلتيكو أمام مأزقٍ حقيقي، لا حلّ له سوى اقتحام السوق بحقائب الأموال وضمّ ما يحتاجان إليه من نجومٍ لملء المراكز الحساسة.




برنامج البطولات الأوروبية الوطنية


إنكلترا (المرحلة 22)
- السبت:
توتنهام - سندرلاند (14,45)
تشلسي - إفرتون (17,00)
مانشستر سيتي - كريستال بالاس (17,00)
نيوكاسل - وست هام (17,00)
ساوثمبتون - وست بروميتش ألبيون (17,00)
بورنموث - نوريتش (17,00)
أستون فيلا - ليستر سيتي (19,30)
- الأحد
ليفربول - مانشستر يونايتد (16,05)
ستوك سيتي - أرسنال (18,15)
- الاثنين:
سوانسي - واتفورد (22,00)

إسبانيا (المرحلة 21)
- السبت:
إشبيلية - ملقة (17,00)
سلتا فيغو - ليفانتي (19,15)
فياريال - ريال بيتيس (21,30)
ريال سوسييداد - ديبورتيفو لا كورونيا (23,05)
- الأحد:
فالنسيا - رايو فاييكانو (13,00)
ريال مدريد - سبورتينغ خيخون (17,00)
لاس بالماس - أتلتيكو مدريد (19,15)
خيتافي - إسبانيول (19,15)
برشلونة - أتلتيك بلباو (21,30)
- الاثنين:
إيبار - غرناطة (21,30)

إيطاليا (المرحلة 20)
- السبت:
أتالانتا - إنتر ميلانو (16,00)
تورينو - غروزينوني (19,00)
نابولي - ساسوولو (21,45)
- الأحد:
جنوى - باليرمو (13,30)
بولونيا - لاتسيو (16,00)
كييفو فيرونا - إمبولي (16,00)
روما - هيلاس فيرونا (16,00)
أودينيزي - يوفنتوس (16,00)
كاربي - سمبدوريا (16,00)
ميلان - فيورنتينا (21,45)