واجه فريق الرياضي خصماً عنيداً هو مضيفه المتحد لكنه نجح في الفوز عليه بعد التمديد 70 - 66(16-25، 31-39، 49-48، 62-62) في ختام المرحلة الثامنة من بطولة لبنان لكرة السلة، ليتصدر الرياضي الترتيب. وبرز في صفوف الفائز أحمد ابراهيم بـ 14 نقطة و4 تمريرات حاسمة وجان عبد النور بـ 14 نقطة و7 متابعات، أما من جهة الخاسر فسجل روني فهد 15 نقطة وحسان وايتسايد 15 نقطة و18 متابعة.

كما فاز هومنتمن على مضيفه هوبس 85-66 (16-15، 38-22، 57-48) على ملعب المر. وكان دينونلي ديكسون الافضل في صفوف الفائز بـ 29 نقطة و6 متابعات و10 تمريرات حاسمة، في حين كان اشتون ديبز الافضل في صفوف الخاسر بـ 32 نقطة.

وتختتم غداً مرحلة الذهاب، حيث ستنطلق اليوم مباريات المرحلة التاسعة بلقاءي بيبلوس مع ضيفه عمشيت، والحكمة مع ضيفه التضامن الزوق في غزير عند الساعة 17.00. ويلعب غداً الرياضي مع ضيفه الشانفيل في المنارة، وبجه مع ضيفه هوبس على ملعب المركزية، وهومنتمن مع ضيفه المتحد على ملعب سنتر مزهر عند الساعة 17.00.
وكانت الأمانة العامة للاتحاد قد أصدرت برنامج مرحلة الإياب من البطولة، حيث ستنطلق مساء الأربعاء بمباراة ستجمع بيبلوس مع ضيفه هوبس، ويستضيف بجّة فريق المتحد يوم الخميس على ملعب المركزيّة. وتستكمل المرحلة الجمعة بمباراة ثأرية مع الحكمة مع عمشيت في غزير، ويستضيف الشانفيل فريق التضامن السبت في ديك المحدي، على أن يحلّ الرياضي ضيفاً على هومنتمن على ملعب مزهر.
أما على صعيد انتخابات الحكمة المقررة غداً، فإن الأمور حسمت لمصلحة دخول الثنائي مارون غالب وسمير نجم إلى اللجنة الإدارية كعضوين مكمّلين، وفوزهما سيكون بالتزكية بعد انسحاب المرشّح الثالث الزميل مارك بخعازي. فالأخير أصدر بياناً جاء فيه: «حرصاً على مصلحة نادي الحكمة بيروت، ونزولاً عند رغبة راعي أبرشية بيروت للموارنة ولي الحكمة المطران بولس مطر، وبناءً على تمنٍّ من الرئيس الفخري لنادي الحكمة بيروت رئيس مدرسة الحكمة مار يوسف الاشرفية الأب عصام إبراهيم، وحفاظاً على العلاقة المتينة والجيدة مع رئيس النادي الصديق نديم حكيم وأمين السر جوزف عبد المسيح اللذين أكنّ لهما كل احترام وتقدير، ولقطع الطريق على المصطادين في الماء العكر، أعلن سحب ترشيحي من انتخابات نادي الحكمة بيروت المقررة في 2 آذار 2014، وأضع نفسي بتصرف نادي الحكمة ورئيسه ولجنته الإدارية، مع تأكيد عدم التفريط بمصالح النادي والوقوف دوماً في وجه كل من يسعى إلى إلحاق الأذى والضرر بالنادي».لكن غداً الأحد قد لا يشهد انتخابات، نظراً إلى صعوبة تأمين النصاب المطلوب، وهو الثلثين، حيث ستتأجل الانتخابات إلى الأحد 8 الجاري مع ضرورة تأمين نصاب النصف زائداً واحداً، وهو أمر صعب أيضاً، وبالتالي سينتظر غالب ونجم حتى يوم 16 الجاري ليصبحا عضوين شرعيين، حيث ستقام الانتخابات بمن حضر.