خسرت الأسترالية آشلي بارتي أمام الهولندية كيكي برتنز (6-3) و(6-3) و(6-4) ضمن منافسات المجموعة الحمراء من بطولة الماسترز الختامية للموسم يوم أمس الثلاثاء. وكان مقرراً أن تلتقي بارتي مع اليابانية ناومي أوساكا حاملة لقب بطولة أستراليا المفتوحة، لكن الأخيرة أعلنت انسحابها أمس أيضاً بسبب إصابة في كتفها لتحلّ بدلاً منها برتنز التي كانت توّجت بطلة لدورة الماسترز الرديفة بفوزها على الأوكرانية أرينا سابالنكا الأحد في مدينة زهوهاي الصينية.

وكانت أوساكا انسحبت من بطولة الماسترز العام الماضي أيضاً لإصابتها بتمزّق في العضلة الخلفية. وقالت أوساكا المتوجة مرتين في البطولات الأربع الكبرى بعد انسحابها «أنا خائبة للانسحاب من النهائيات. كان حدثاً رائعاً في شينيزن وهو الأكبر في روزنامة دورات المحترفات سنوياً». تابعت المصنفة ثالثة عالمياً «لم أكن أرغب بإنهاء الدورة وموسمي بهذه الطريقة. أتطلع للتعافي وآمل العودة إلى هنا في شينزين العام المقبل».
وكانت أوساكا استهلت مشوارها في الدورة التي تشارك فيها أعلى 8 مصنفات عالمياً، بالفوز على التشيكية بترا كفيتوفا بثلاث مجموعات الأحد في إعادة لنهائي بطولة أستراليا، معززة رصيدها المميز إلى 11 انتصاراً متتالياً بعد تتويجها في بكين وأوساكا.
وكانت اليابانية مصممة على تعويض مشوارها الموسم الماضي عندما لم تحقق أي فوز وانسحبت باكية بعد إصابتها في مواجهة الهولندية كيكي برتنز.
وبالعودة إلى مباراة بارتي وبرتنز، فإن الخسارة لن تؤثر على الأولى في ما يتعلق بإنهائها العام الحالي في صدارة التصنيف العالمي للاعبات المحترفات بعد أن ضمِنت ذلك بعد فوزها في مباراتها الأولى ضد السويسرية بليندا بنشيتش التي تخوض مباراتها الثانية لاحقاً ضد التشيكية بترا كفيتوفا.