سيسعى مدرب منتخب مصر لكرة القدم شوقي غريب الى تحقيق نتيجة ايجابية مع منتخب الفراعنة في أول مباراة ودية يخوضها المنتخب تحت قيادته، التي ستكون امام البوسنة غداً الاربعاء في النمسا. وستكون مباراة البوسنة أول لقاء لمصر بقيادة غريب، الذي عين خلفا للاميركي بوب برادلي اواخر العام الماضي. وقال غريب انه يتوجه الى النمسا على امل دخول لاعبيه معسكرا مغلقا لمدة يومين قبل مواجهة البوسنة.


واضاف غريب لرويترز «أعلم جيدا ان اول مباراة لي مع المنتخب ستكون صعبة جدا حتى وان كانت ودية، ونتيجتها غير مؤثرة، وخاصة أنها امام فريق قوي مثل البوسنة، الذي تصدر مجموعته في تصفيات كأس العالم، ووصل الى مونديال البرازيل».
وتابع قائلا «سنسعى إلى تقديم مباراة جيدة، واملي ان نحقق نتيجة ايجابية تكون دافعا للمنتخب في المرحلة المقبلة».
وأكّد مدرب منتخب مصر أن البعض حذره من خوض مباريات مع منتخبات عالمية في بداية اعداده للمنتخب، لكنه رفض تلك النصائح، وفضل مواجهة منتخبات قوية من اجل مصلحة الفريق. وقال غريب «أعلم ان مواجهة البوسنة في هذا التوقيت تحدّ لمنتخبنا، وقد قبلت التحدي». ويستعد منتخب مصر لخوض التصفيات المؤهلة لكأس امم افريقيا 2015، التي سيستضيفها المغرب.