أعلنت الشرطة الألمانية إصابة ثلاثة أشخاص وتوقيف 25 آخرين، في إشكالات بين المشجعين على هامش "دربي" العاصمة بين أونيون برلين وضيفه هرتا برلين ضمن المرحلة العاشرة من دوري كرة القدم. وأعلن الاتحاد الألماني للعبة فتح تحقيق في حق الفريقين على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة نهاية الاسبوع، والتي انتهت بفوز المضيف أونيون بهدف نظيف ضمن منافسات البوندسليغا. وأشارت الشرطة إلى أن أحد مشجعي الفريق المضيف وأحد عناصرها الذي كان يرتدي زياً مدنياً، أصيبا جرّاء إطلاق مشجعي هرتا مفرقعات نارية نحو الجزء المخصص لمشجعي أونيون في المدرجات. وأوضحت أن شرطياً ثانياً أصيب أثناء التدخل لفضّ الإشكالات.

وتوقفت المباراة لدقائق بقرار من الحكم، بعدما شرع مشجعو الفريقين في "حرب" مفرقعات وألعاب نارية غطّى دخانها على أرض الملعب، خلال الدربي الأول في العاصمة الألمانية منذ سقوط جدار برلين، والذي يُحتفل بذكراه الثلاثين في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر. وخلال انقسام برلين بين المعسكرين الشرقي والغربي، كان أونيون أحد أندية الشرق، وهرتا من أندية الغرب. وكان هرتا قد طلب إقامة المباراة في التاسع من الشهر الحالي وجعل المباراة مناسبة للاحتفال بذكرى توحيد شطري العاصمة، بينما فضّل مسؤولو أونيون إقامتها في موعدها يوم السبت الماضي.