فجّر الإسباني فرناندو فرداسكو مفاجأة من العيار الثقيل بإقصائه الإسباني رافاييل نادال، المصنف خامساً عالمياً، من الدور الأول لبطولة أوستراليا المفتوحة لكرة المضرب، أولى البطولات الأربع الكبرى لهذا الموسم، بفوزه عليه 7-6 و4-6 و3-6 و6-7 و6-2، في 4 ساعات و41 دقيقة.

وهذه ثاني مرة يخرج فيها نادال (29 عاماً)، حامل لقب 14 دورة كبرى، من الدور الأول بعد ويمبلدون عام 2013، علماً بأنه لم يحرز أي لقب كبير منذ "رولان غاروس" عام 2014.
وقال فرداسكو المصنف 45 عالمياً: "أعتقد أني لعبت بطريقة رائعة في المجموعة الأخيرة. تحسّن إرسالي في الرابعة وبدأ هو بضرب كرات أقل عمقاً، فتقدمت أكثر إلى الشبكة وحاولت أن أكون عدوانياً".
أما نادال الذي أصيب كثيراً في السنوات الأخيرة، فقال: "الأمر صعب لكنني قمت بكل ما في وسعي كي أكون جاهزاً. لم يكن يومي".
وبلغ البريطاني أندي موراي الثاني الدور الثاني بسهولة تامة بفوزه على الألماني ألكسندر زفيريف 6-1 و6-2 و6-3.
وحذا السويسري ستانيسلاس فافرينكا الرابع حذو موراي بفوزه على الروسي ديميتري تورسونوف 7-6 و6-3 ثم بالإنسحاب لإصابة في وركه.
وخرج التونسي مالك الجزيري بصعوبة كبرى بخسارته أمام الإسباني طومي روبريدو 5-7 و6-3 و6-4 و6-7 و6-8.
ولدى السيدات، صدمت الصينية تشانغ شواي المتأهلة من التصفيات الرومانية سيمونا هاليب المصنفة ثانية عندما أقصتها من الدور الأول بفوزها عليها 6-4 و6-3.
وقالت شواي (27 عاماً ومصنفة 133 عالمياً) وهي تبكي عقب المباراة: "أنا في غاية التأثر للفوز على المصنفة ثانية في العالم. هذه أجمل لحظة في مسيرتي الرياضية".
وحققت الإسبانية غاربينيي موغورسا الثالثة بداية جيدة بفوزها على على الإستونية انيت كونتافييت المصنفة 85 عالمياً 6-0 و6-4 في ساعة.
وحذت البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا حذو موغورسا بفوزها الساحق على البلجيكية اليسون فان اويتفانك 6-0 و6-0 في 53 دقيقة.
وكانت الألمانية أنجليك كيربر السابعة قريبة من الخروج أمام اليابانية ميساكي دوي لكنها عوضت تخلفها وفازت 6-7 و7-6 و6-3.
وخرجت الأميركية فينوس وليامس (35 عاما) الثامنة وحاملة لقب 7 دورات كبرى، من الدور الأول أمام البريطانية يوهانا كونتا 6-4 و6-2.