انعكست الفوضى التي يسببها تفشّي فيروس كورونا المستجد حول العالم على الأحداث الرياضية من آسيا إلى أوروبا فالولايات المتحدة، وكانت إيطاليا الأكثر تضرراً في القارة العجوز حيث تقام المسابقات، ولا سيما مباريات كرة القدم، خلف أبواب موصدة.

التقرير التالي يستعرض أبرز الأحداث الرياضية التي ألغيت، تأجلت، أو باتت إقامتها مهدّدة بسبب الفيروس الذي أودى حتى صباح الإثنين التاسع من آذار/مارس، بحياة أكثر من 3800 شخص وطاول نحو 110 آلاف.

أولمبياد طوكيو 2020
* أكد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ أنه لم يتم التطرق إلى «إلغاء أو تأجيل» دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 بسبب فيروس كورونا المستجد خلال اجتماعات اللجنة التنفيذية في لوزان، والتي عقدت قبل نحو خمسة أشهر من الموعد المقرر للألعاب (24 تموز/يوليو-التاسع من آب/أغسطس). وقال باخ: «نواجه تحديات عدة لكن لا أريد رمي المزيد من الشائعات. اللجنة الأولمبية الدولية تؤكد مجدداً التزامها التام لتأكيد نجاح الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020». وتابع: «لم يتم التطرق إطلاقاً إلى كلمة إلغاء أو تأجيل».

كرة القدم


* في إيطاليا، البلد الأكثر تأثراً بالفيروس في القارة الأوروبية حيث وصل عدد الوفيات الأحد إلى 366 وفرض عزل على مناطق واسعة في شمال البلاد، اتخذ القرار بأن تقام مباريات كرة القدم، إضافة إلى جميع الأحداث الرياضية الكبرى، خلف أبواب موصدة حتى الثالث من نيسان/أبريل. وبعد إرجاء العديد من المباريات، دعا وزير الرياضة الإيطالي فينتشنزو سبادافورا الأحد إلى تعليق «فوري» لمباريات اللعبة الشعبية الأولى. وكتب المسؤول الحكومي عبر صفحته على موقع فيسبوك: «على الاتحاد الإيطالي لكرة القدم التفكير بوقف منافسات (سيري أ) بشكل فوري». وأضاف: «من غير المنطقي، بينما نطلب من الناس القيام بتضحيات جمّة للحد من تفشي الفيروس، تهديد حياة اللاعبين، الحكام، أفراد الجهاز الفني، والمشجعين الذين سيجتمعون حتماً لحضور المباريات، وألا نقوم بتعليق مباريات كرة القدم بشكل موقّت».
* تقام مباراة باريس سان جيرمان الفرنسي وضيفه دورتموند الألماني في إياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا غداً الأربعاء في باريس خلف أبواب موصدة، مثلها مثل مباراة فالنسيا الإسباني وأتالانتا الإيطالي اليوم، ومباراة إنتر ميلان الإيطالي وخيتافي الإسباني في ذهاب ثمن نهائي «يوروبا ليغ» يوم الخميس.
* قرّرت رابطة الدوري الياباني إرجاء كل المباريات بما يشمل مسابقة الكأس، حتى 15 آذار/مارس، في حين أرجئ الدوري الصيني الذي كان من المقرر أن ينطلق في 22 شباط/فبراير الماضي، بالإضافة «إلى جميع المنافسات الرياضية من مختلف الأنواع وعلى جميع الأصعدة».
* أرجئ دوري الدرجتين الأولى والثانية في سويسرا حتى 23 آذار/مارس.
* وافقت اتحادات كرة القدم في غرب آسيا على اقتراح الاتحاد الدولي (فيفا) إرجاء مباريات التصفيات المؤهلة إلى مونديال 2022 في قطر، وذلك على إثر اجتماعين عُقدا مع ممثلين للاتحاد القاري في الدوحة ودبي. كما بحث اجتماعا الغرب، بحسب مشاركين والاتحاد الآسيوي، في مصير مباريات مسابقة دوري أبطال آسيا، بعد اتفاق ممثلي أندية الشرق على مواعيد جديدة في اجتماع عُقد مع الاتحاد القاري هذا الأسبوع. واكتفى الاتحاد الآسيوي في بيان بتأكيد إرجاء الجولة الثالثة من مسابقة دوري الأبطال التي كانت مقرّرة في الثاني والثالث من آذار/مارس، وطلبه «من الاتحادات الوطنية التعاون من أجل إعداد خطة لاستكمال المباريات المتبقية من دور المجموعات قبل خوض دور الـ16». وأوضح: «سيتم نقل مباريات الدور ربع النهائي إلى شهر أيلول/سبتمبر، ونقل قبل النهائي إلى أيام 14 و15 تشرين الأول/أكتوبر ذهاباً و28 و29 من ذات الشهر إياباً، على أن يبقى موعد الدور النهائي يومي 22 تشرين الثاني/نوفمبر للذهاب في الشرق و28 تشرين الثاني/نوفمبر للإياب في الغرب، من دون تغيير». كما أرجئ العديد من المباريات في المسابقة الثانية لكأس الاتحاد الآسيوي.
* تدرس رابطة الدوري الألماني إقامة المراحل المقبلة من دون جمهور.
* أصيب اللاعب الدولي الدنماركي السابق توماس كاهلنبرغ بالفيروس، وتم وضع 13 من أعضاء فريقه السابق بروندبي في الحجر الصحي.

المنطقة العربية
* أعلنت وزارة الرياضة السعودية إلغاء دورة ألعاب كانت مقررة بين 23 آذار/مارس والأول من نيسان/أبريل، وذلك بعدما كانت قد أعلنت في وقت سابق أيضاً تعليق الحضور الجماهيري في كل الألعاب حتى إشعار آخر.
* قرر المغرب تعليق الأنشطة الثقافية والرياضية التي يشارك فيها أجانب، وإقامة المباريات الرياضية من دون جمهور، تحسباً لانتشار الفيروس، في قرار يمتد حتى نهاية آذار/مارس على الأقل.
* أعلن الاتحاد الإماراتي لكرة القدم إقامة جميع المباريات في كل المنافسات (درجة أولى وثانية) من دون جمهور حتى إشعار آخر.
* دعت وزارة الشباب والرياضة اللبنانية إلى تعليق كل الأنشطة الرياضية حتى نهاية آذار/مارس، كإجراء احترازي على غرار ما فعلته السلطات الكويتية.
* قرر اتحاد غرب آسيا لكرة القدم إرجاء بطولة الشباب الثانية في مدينة العقبة في جنوب الأردن المقررة في 17 آذار/مارس، وبطولة الناشئين الثامنة في السعودية بين 14 و23 نيسان/أبريل المقبل «حتى إشعار آخر».
* أعلن الاتحاد الأردني لكرة السلة في الثامن من آذار/مارس تجميد النشاطات حالياً «حتى إشعار آخر»، والتي تشمل بطولتين للناشئات وبطولة للناشئين ودوري المدارس، وذلك بهدف «الوقاية من الاحتكاك المباشر بين اللاعبين والتقليل من التقاء الجمهور في تجمّعات ضيقة».

كرة المضرب


* أعلن منظمو دورة انديان ويلز الأميركية للمحترفين والمحترفات، إلغاء المنافسات التي كان من المقرر أن تنطلق فعّاليتها في التاسع من آذار/مارس. وقال مديرها طومي هاس: «الصحة وسلامة المجتمع المحلي، المشجعين، اللاعبين، المتطوعين، الرعاة، الموظفين، الباعة، وكل من له علاقة بهذا الحدث، هما ذواتا أهمية قصوى».

درّاجات هوائية
* تم إلغاء المرحلتين الأخيرتين من طواف الإمارات بسبب اكتشاف حالتي إصابة بفيروس كورونا بين فنيي الفرق، ما أدى إلى وضع الطواقم والدراجين في الحجر الصحي في فنادقهم بالعاصمة أبو ظبي التي أعلنت عن ثماني حالات على علاقة بالسباق.

تزلج
* ألغيت نهائيات كأس العالم للتزلج التي كانت مقررة بين 16 و22 آذار/مارس في كورنتينا دامبيتسو بسبب تفشي الفيروس في إيطاليا.

الماراتون
* أرجئ ماراتون باريس المقرر في 5 نيسان/أبريل المقبل بمشاركة نحو 60 ألف عدّاء وعدّاءة، إلى 18 تشرين الأول/أكتوبر، فيما تم إلغاء مشاركة نحو 38 ألف هاوٍ في ماراتون طوكيو الذي أقيم في الأول من آذار/مارس، وماراتون بيونغ يانغ الذي يقام عادة في نيسان/أبريل.

ألعاب القوى
* تم ترحيل بطولة العالم لألعاب القوى داخل القاعة المقررة في مدينة نانكين الصينية من 13 الى 15 آذار/مارس، حتى عام 2021. كان من المقرر أن تكون أول بطولة كبرى في رياضة أمّ الألعاب قبل أربعة أشهر من دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي تستضيفها طوكيو بين 24 تموز/يوليو والتاسع من آب/أغسطس المقبلين.

الرياضات الميكانيكية


* أعلن منظمو جائزة البحرين الكبرى، المرحلة الثانية من بطولة العالم للفورمولا وان المقررة في 22 آذار/مارس، إقامتها من دون جمهور. وأفاد المنظمون في بيان في الثامن من آذار/مارس، أن الخطوة تأتي «حفاظًا على سلامة المواطنين والمقيمين ومحبي» هذه الرياضة.
* تم تأجيل سباق جائزة الصين الكبرى ضمن بطولة العالم للفورمولا وان، والذي كان من المقرر إقامته على حلبة شنغهاي بين 17 نيسان/أبريل و19 منه، فيما غاب دراجو فئة موتو جي بي عن الجولة الافتتاحية لبطولة العالم للدراجات النارية في قطر الأحد، وتأجلت جائزة تايلاند المقررة أساساً في 22 آذار/مارس.
* أكد منظمو جائزة أستراليا الكبرى، المرحلة الأولى من بطولة العالم للفورمولا وان المقررة في 15 آذار/مارس، أن إقامة التجارب والسباق الرئيسي من دون جمهور أمر غير وارد.

ملاكمة


* نقلت اللجنة الأولمبية الدولية التصفيات المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو إلى الأردن (3-11 آذار/مارس) بعدما كانت مقررة في شباط/فبراير في مدينة ووهان الصينية.

كرة الطاولة
* أرجئت بطولة العالم لكرة الطاولة التي كان من المقرر أن تقام في آذار/مارس في مدينة بوسان الكورية الجنوبية.