سجل عام 2015 رقماً قياسياً من حيث الإنفاق على التعاقدات، إذ تحطم رقم العام الماضي بعدما وصل إلى 4,18 مليارات دولار (3,83 مليار يورو)، وذلك بحسب تقرير صادر عن الإتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أمس.

وأشار تقرير نظام مطابقة الإنتقالات "تي ام اس" الذي يقدم نظرة شاملة وشفافة لعمليات انتقال اللاعبين دولياً من خلال جمع المعلومات حول الإنتقالات الدولية بشكل مباشر من الإتحادات الوطنية الأعضاء في فيفا، إلى حصول 13558 عملية انتقال العام الماضي.
ويمثل ذلك، مقارنة بعام 2014، زيادة بنسبة 3,1 % وهذا رقم قياسي جديد، أما على مستوى الإنفاق، فجرى تسجيل 4,18 مليارات دولار بنسبة زيادة تبلغ 2,6 % مقارنة بعام 2014، و44,2 % مقارنة بـ2011.