عادت الحركة إلى ملاعب كرة القدم مع انطلاق الدور الـ16 من مسابقة كأس لبنان، حيث كان الاجتماعي أول المتأهلين بفوزه على الغازية 2-0، في لقاء احتاج وقتاً إضافياً كي تعرف هوية الفائز بعد تعادل الفريقين سلباً، على ملعب الصفاء.

وسجل الهدفين الغاني ديفيد أبوكو في الدقيقة ٩٥ وهشام نابلسي في الدقيقة ١٢٠.
ولعب الغازية بأجنبي وحيد، هو الكاميروني ستانلي أيشابي، بعد الاستغناء عن مواطنيه سيريل نداني وألكس راسل. أما الاجتماعي، فلعب بغياب نجمه الغاني نيكولاس كوفي المصاب.
قاد المباراة الحكم مصطفى سعيفان، وعاونه هشام قانصو ومحمد ناصر الدين، والرابع فؤاد عكاشة.
وسيلعب الاجتماعي مع الفائز من لقاء الراسينغ والأهلي النبطية الذي سيقام الأحد على ملعب بحمدون إذا سمحت الظروف المناخية بذلك.
ويستكمل الدور الـ16 اليوم عند الساعة 13.30 بمباراتين فيلعب الأمل معركة مع شباب الساحل على ملعب الصفاء، فيما يلعب الأنصار مع الحكمة على ملعب العهد في تكرار لختام ذهاب الدوري اللبناني لكرة القدم للفريقين حين فاز الأنصار 3 - 1 ضمن المرحلة 11.
وتقام غداً الأحد خمس مباريات، أربع منها عند الساعة 13.30. فبالإضافة إلى لقاء الراسينغ والأهلي النبطية، يلعب النجمة والسلام زغرتا على ملعب طرابلس في لقاء يتوقع أن يكون قوياً، خصوصاً أن مباراة الفريقين في المرحلة العاشرة من الدوري كانت نارية، حيث فاز النجمة 3-2 في الوقت القاتل، بعد أن تقدم 1 - 0 ثم تأخر 1 - 2. لكن سيفتقد النجماويين في هذه المباراة جمهورهم الذي سيبدأ تنفيذ العقوبة الاتحادية بمنعه من الحضور ثلاث مباريات بعد أحداث مباراة النجمة مع العهد.
ويلعب غداً طرابلس مع الإخاء الأهلي عاليه على ملعب الصفاء، كذلك يلعب الإصلاح البرج الشمالي مع الصفاء على ملعب العهد عند الساعة 13.30. ويختتم الدور الـ16 عند الساعة 15.30 على ملعب صيدا بلقاء ناري قوي بين العهد والنبي شيت، حيث يسعى الفريقان إلى الصعود إلى ربع النهائي ضمن طموح مشروع لإحراز لقب الكأس. وكان الفريقان قد التقيا في المرحلة الأولى من الدوري، وكان الفوز من نصيب النبي شيت 2 - 1، وبالتالي سيسعى العهداويون إلى الثأر، لكن مهمتهم لن تكون سهلة أبداً.