أكدت صحيفة «ماركا» الإسبانية أن ريال مدريد مستعد لدفع 70 مليون جنيه استرليني مقابل انتقال نجم ليفربول، الأوروغواياني لويس سواريز، الى صفوف النادي الملكي.

وأضافت الصحيفة ان رئيس ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، يحاول إغلاق باب النزاعات على اللاعب مقابل هذا المبلغ الضخم قبل انطلاق مونديال البرازيل 2014.

وكان موقع «ديفينسا سنترال» الإسباني قد كشف أن سواريز سيكون الصفقة الوحيدة التي سيبرمها نادي ريال مدريد خلال موسم الانتقالات الصيفية المقبل، وأن قيمتها المادية ستراوح بين 70 و80 مليون يورو.
من جهتها، كشفت صحيفة «ليكيب» الفرنسية أن نادي باريس سان جيرمان يسعى إلى التعاقد مع لاعب روما البوسني ميراليم بيانيتش، ومدافع برشلونة البرازيلي دانيال ألفيش. وأشارت التقديرات الى أن صفقتي ألفيش وبيانيتش ستكلفان سان جيرمان ما يقارب 50 مليون يورو. لكن مهمة ضم ألفيش لن تكون سهلة أمام سان جيرمان، نظراً الى أن مانشستر سيتي الإنكليزي يفكر في الحصول على خدمات اللاعب، كذلك فإنه يملك موارد مالية أكبر من النادي الفرنسي.
وفيما يرتبط بيانيتش بعقد مع روما حتى حزيران 2015، أوردت «ليكيب» أن سعر البوسني سيكون أكثر من المقابل المادي لضم ألفيش، ولكنه لن يتجاوز الحدود المعقولة، مشيرة إلى أنها لا تستبعد أن يُدرج النادي الفرنسي لاعباً في الصفقة مثل الأرجنتيني خافيير باستوري.
كذلك، أكد لاعب تشلسي الإنكليزي والمعار مؤقتاً إلى إشبيلية الإسباني، الألماني ماركو مارين، أنه لم يقرر بعد إذا كان سيستمر مع الأخير في الموسم المقبل أو لا.
وقال مارين: «لم أقرر بعد إذا ما كنت سأستمر أو لا، سأناقش الأمر مع إدارة النادي بعد نهاية الموسم الحالي»، وأضاف: «نادي إشبيلية يرغب في أن أستمر في اللعب معهم في الموسم المقبل تحت أي ظرف، لكن هناك الكثير من المؤشرات في إنكلترا تدل على أنهم يريدون عودتي».
وأعير مارين إلى نادي إشبيلية حتى نهاية الموسم الحالي، قادماً من تشلسي، الذي يرتبط معه بعقد يمتد حتى عام 2017، وأوضح قائلاً: «أشعر بالسعادة والفخر لكونهم يريدونني أن أستمر معهم في اشبيلية، الجماهير تكسب قلوب اللاعبين سريعاً».