أقفلت إدارة أرسنال الإنكليزي الملف الرئيسي على طاولتها بإعلانها تمديد عقد المدرب الفرنسي أرسين فينغر لمدة 3 سنوات حتى 2017. وأبلغ النادي اللندني دوائر البورصة «أرسنال يؤكد أن المدرب أرسين فينغر وقّع على تمديد جديد لعقده لمدة 3 سنوات، ما يعني ارتباطه بالنادي حتى 2017».

وكانت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) قد ذكرت في وقت سابق أن فينغر، البالغ 64 عاماً، وافق على تمديد عقده مع «المدفعجية» لثلاثة أعوام أخرى.

ويأتي نبأ تمديد عقد المدرب الفرنسي، الذي بدأ مشواره مع النادي اللندني منذ 1996 وأصبح صاحب أطول مسيرة في الدوري الممتاز بين المدربين الموجودين حالياً، بعدما تمكن من فك صيام «المدفعجية» عن الألقاب لتسعة أعوام بإحرازهم كأس إنكلترا على حساب هال سيتي.
وفي إسبانيا، أعلن ملقة تعاقده مع مدرب أوساسونا السابق، خافيير غارسيا، لمدة موسمين، خلفاً للألماني برند شوستر، بحسب ما ذكر الموقع الرسمي للنادي.
وأضاف ملقة إنه سيتم تقديم المدرب الجديد في 3 حزيران المقبل في ملعب «لا روساليدا».
وعلى صعيد اللاعبين، اقترب ليفربول الإنكليزي من التوصل الى اتفاق مع ساوثمبتون من أجل ضم المهاجم الدولي ريكي لامبرت.
وذكرت شبكة «بي بي سي» أن «الريدز» يرغب في إخضاع لامبرت للفحوصات الطبية الروتينية اليوم قبل أن يسافر اللاعب الى الولايات المتحدة الأحد من أجل معسكر تحضيري للمنتخب الإنكليزي الذي يستعد لمونديال البرازيل 2014.
من جهة أخرى، أكد خورخي ريسوريكسيون «كوكي»، نجم أتلتيكو مدريد الإسباني، أنه يشعر بالسعادة في ناديه وسيبقى في صفوفه حتى انتهاء عقده.
وجاء ذلك رداً على ما تردد في الصحف الإسبانية عن أن برشلونة على استعداد لدفع مبلغ 60 مليون يورو من أجل الحصول على خدماته خلال سوق الانتقالات الصيفي.
في المقابل، أبدى جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس برشلونة، تمسكه ببقاء النجمين فرانسيسك فابريغاس وتشافي هرنانديز في صفوف الفريق إلا إذا كان اللاعبان يرغبان في الرحيل عن قلعة «كامب نو»، وذلك في مقابلة لأحد برامج محطة «أوندا سيرو» المحلية.