ينتظر متابعو دوري كرة السلة الأميركي الشمالي للمحترفين، مواجهة نارية في الدور النهائي، بين بطلي المنطقتين الشرقية والغربية، ميامي هيت حامل اللقب في العامين الأخيرين، وسان انطونيو سبرز، حيث يستهلان اليوم مواجهاتهما النارية، في إعادة لنهائي الموسم الماضي.


ويمني ميامي هيت النفس باللقب الرابع في تاريخه، لمعادلة رقم سان انطونيو سبرز بالذات، والثالث على التوالي، وهو إنجاز تحقق 5 مرات فقط حتى الآن، في تاريخ الدوري. وكان ميامي قد حسم الجمعة الماضي نهائي المنطقة الشرقية بفوزه على انديانا بايسرز 117-92 ليتقدّم عليه 4-2. وقد أحرز ميامي اللقب في النسخة الماضية بتغلبه على سان انطونيو بعد مباراة سابعة، بينما كانت المهمة أسهل نسبياً في نهائي 2012 بتغلبه على أوكلاهوما 4-1، لكنه سقط في نهائي 2011 امام دالاس مافريكس 2-4. أما سان أنطونيو، الذي يرصد اللقب الخامس في تاريخه، والأول منذ عام 2007، فقد توّج بطلاً للمنطقة الغربية وبلغ الدور النهائي على حساب أوكلاهوما سيتي ثاندر 4-2.
ويخوض ميامي المباراتين الأوليين على أرضه، ثم يستضيف سان أنطونيو المباراتين التاليتين، وإذا لم يحسم أي فريق اللقب من المباريات الأربع الأولى، تقام المباراة الخامسة على أرض ميامي، ثم السادسة على ملعب سان انطونيو إذا اقتضت الضرورة، وإذا استمر التعادل، يكون الحسم كما في العام الماضي عبر المباراة السابعة المقررة في ميامي في 20 الجاري.
وشدد عملاق سان انطونيو سبرز تيم دانكن على تصميم فريقه على ردّ التحية لميامي هيت، وتعويض إخفاق العام الماضي، قائلاً: «كنا بالتأكيد نرغب في التأهل الى الدور النهائي لمواجهة ميامي هيت، والآن، يبقى أمامنا الفوز بأربع مباريات للتتويج بهذا اللقب، وهذه المرة سنفعلها». وأضاف دانكن المعروف بهدوئه وتحفظه: «ما زلنا نشعر بمرارة خسارة لقب الموسم الماضي»، لكن «ملك» ميامي ليبرون جيمس لم تعجبه التصريحات الاستفزازية لدانكن، وقال: «إنهم لا يحبوننا، أتبين ذلك من خلال تصريحات تيمي. لقد رغبوا في مواجهتنا، ولن يخيب ظنهم، نحن جاهزون للتحدي». وأضاف جيمس، أفضل لاعب في الدوري 4 مرات: «هذا اللقب ليس وقفاً على شخص، ليس علينا أو عليهم، نحن فريقان يتعين عليهما القتال من أجل الظفر به».
ويبدو سان أنطونيو سبرز الذي كاد يودع من الدور الأول على يد دالاس مافريكس، مرشحاً للتتويج بفضل لعبه الجماعي وجودة لاعبيه الاحتياطيين وروح الثأر السائدة داخل صفوفه.