أعلن نادي الصفاء تعاقده مع المدرب سمير سعد لقيادة الجهاز الفني، خلفاً للمدرب الروماني تيتا فاليريو. وجاء القرار بعد اجتماع لمجلس إدارة النادي، جرى فيه التوافق على إعادة تسمية سعد، الذي سبق أن أشرف على الصفاء، في مواسم 2006 – 2007 حين حل ثانياً في الدوري، وفي موسم 2007 – 2008 حين حل وصيفا للمحرق البحريني في كأس الاتحاد الآسيوي، وفي موسم 2008 - 2009. وسبق لسعد ان درب الهومنمن في موسم 1991 – 1992، وشباب الساحل في 2001 – 2002 و2002 – 2003، والتضامن صور في 2003 – 2004، والمبرة ثم طرابلس في 2005 – 2006، والصفاء في 2006 – 2007 و2007 – 2008، و2008 – 2009 ثم الراسينغ في موسم 2009 – 2010، والإخاء الأهلي في موسم 2011 – 2012.

وأشرف سعد على منتخب لبنان الأولمبي، ومنتخبي دون 19 و16 عاماً، كما عاون الويلزي تيري يوراث في تدريب منتخبات الأولمبي والفئات العمرية، ما بين عامي 1995 و1997، والمصري محمود سعد في تدريب المنتخب الأولمبي موسم 1998 – 1999، والصربي جوزيب سكوبلار في تدريب المنتخب الأول عام 2000.

وحقق سعد إنجازاً نوعياً بقيادته منتخب الشباب دون 19 عاماً إلى نهائيات كأس آسيا «السعودية – 2008»، بعد التصفيات التي استضافتها طهران عام 2007. وتابع سعد دورات تدريبية من مستويات عالية في ناديي بايرن ميونيخ وبوروسيا مونشنغلادباغ الألمانيين، ودورات للاتحاد الآسيوي وأخرى في أوروبا.
وأعرب سعد عن ارتياحه لعودته إلى الصفاء، متمنياً ان يساعده في سعيه إلى العودة إلى سكة الألقاب. وستعقد ادارة الصفاء اجتماعاً قريباً يضم المدرب سعد للوقوف على الخطوط العريضة المرسومة للفريق، علماً ان الصفاء احتل مركز الوصيف، في موسم 2013 - 2014.
وأوضح أمين سر نادي الصفاء هيثم شعبان ان العقد مع سعد سيكون لموسم واحد مبدئياً، وقابلاً للتجديد، وان الادارة الصفاوية بانتظار ما سيضعه المدرب امامها من خطط وعرض لاستراتيجية العمل والثغر التي يبغي سدها، على أمل ان يستمر الفريق الاصفر منافساً قوياً على الالقاب.
وأضاف: «سنبذل قصارانا للمحافظة على انجازات الصفاء، وسيبقى غسان ابو دياب مساعداً للمدير الفني، وسنبقى في ملعبنا في وطى المصيطبة الى حين حل بعض الاشكالات، وهدفنا العمل بالتعاون مع اخواننا في النوادي الشقيقة والاتحاد لرفع مستوى الكرة اللبنانية».
من جهة ثانية، جدد النادي تعاقده مع صانع الالعاب السوري طه دياب للموسم المقبل، إذ وقع اللاعب السوري الدولي أمس الأربعاء عقداً لتمديد ارتباطه بالنادي لموسم إضافي، علما ان إصابته بالرباط الصليبي منعته من الدفاع عن الوان الصفاء في الموسم الماضي، حين خاض مباراتين فقط مع الفريق في كأس الاتحاد الآسيوي التي خرج الصفاء من دورها الثاني بخسارته امام الحد البحريني في بيروت 0 – 1.
وكان الصفاء قد استغنى عن اللاعبين علي ناصر الدين وحسن شعيتو ومحمد باقر يونس ومحمود كجك.