أفاد الاتحاد السويدي لكرة القدم أن مدرب منتخب بلاده إيريك هامرين سيترك منصبه بعد نهائيات كأس أوروبا المقررة الصيف المقبل في فرنسا، وذلك بعد 7 سنوات على تسلّمه المهمة خلفاً للارس لاغرباك.

وقال ممثل الاتحاد السويدي لارس - كريستر أولسون في تصريح لقناة "أس تي في": "لقد قال لنا إنه سيتوقف".
وتسلّم هامرين منصبه في تشرين الثاني 2009 عقب فشل السويد في التأهل إلى مونديال 2010 في جنوب أفريقيا، وكانت المرة الأولى التي تغيب فيها عن بطولة كبرى منذ 20 عاماً.
وكان أفضل انجاز لهامرين إقناعه العملاق زلاتان إبراهيموفيتش بالعدول عن اعتزال اللعب بعد غيابه لنحو سنة.