سجّل منتخب لبنان لكرة السلة للذكور (فئة 15 سنة وما دون) بداية قوية ضمن بطولة غرب آسيا التي تقام في العاصمة الأيرانية طهران بعد فوزه كبير والمستحق على منتخب سوريا بنتيجة 81 - 52 (19 – 11، 43 – 26، 60 – 34) في مباراة سيطر عليها ابناء وطن الأرز من البداية وحتى النهاية. وسيخوض لبنان مباراته الثانية أمام العراق عند الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر اليوم السبت بتوقيت بيروت. وفي اتصال مع رئيس البعثة اللبنانية الى ايران هادي غمراوي، اوضح ان اللاعبين اللبنانيين خاضوا مباراة كبيرة، وهم يسعون الى الفوز في اللقاء مع العراق اليوم.


محلياً، تواصل أكاديمية هوبس عملها الدؤوب، حيث تبدو الفئات العمرية في هذا النادي متقدمة على الفريق الأول الذي واجه صعوبة قبل تأكيد بقائه في بطولة الدرجة الأولى بعد فوزه الصعب على المعهد الأنطوني 2 – 1 في سلسلة الترفيع والتنزيل. إذ يصارع فريق «اليسار»، الخارج من أكاديمية هوبس، للتأهل الى الدرجة الثانية بمواجهة فريق «أشبال الجبل درعون»، في نصف النهائي وكله أمل في الوصول الى النهائي حيث يضمن التأهل المباشر الى الدرجة الثانية في انجاز يتوج به موسمه المميز بقيادة مدربه باتريك سابا، الذي يثق بقدرات لاعبيه، وتوقع ان ينهوا المواجهة (2-0) من اصل ثلاث مباريات في السلسلة مع تأكيده «الاحترام الشديد لفريق درعون وتاريخه في اللعبة».

«اليسار» الخارج من رحم «أكاديمية هوبس»، حيث ان كل عناصره يتبعون لهذه المؤسسة التي بدأت ثمارها تظهر وتضع بصمتها في كرة السلة اللبنانية ومستقبلها من خلال رفدها المنتخبات الوطنية بنحو 18 لاعباً ولاعبة، بينهم 7 من 12 لاعباً في منتخب تحت الـ 17 عاماً الذي غادر الاربعاء الى دبي للمشاركة في دورة ودية تقام قبل انطلاق بطولة العالم لهذه الفئة في دبي نفسها.
وستكون المواجهة الثانية لفريق «اليسار» و«درعون» غداً الأحد (18.00) وفي حال التعادل تقام الثالثة الحاسمة يوم الثلاثاء المقبل.