بعد القنبلة التي ألقاها أول من أمس مانشستر سيتي الإنكليزي بإعلانه مبكراً وفي اليوم الأخير من الإنتقالات الشتوية التعاقد مع المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا من صفوف بايرن ميونيخ الألماني، تمحور الإهتمام في الصحف في اليوم التالي حول الجانب المادي في الصفقة.

وتضاربت المعلومات حول الراتب الذي سيحصل عليه الإسباني، ففيما ذكرت صحيفة "ذا تايمز" الإنكليزية أنه يصل إلى 20 مليون يورو أي بزيادة 4 ملايين عما كان يتقاضاه في النادي البافاري، فإن صحيفة "بيلد" الألمانية وصلت إلى الرقم 25 مليون يورو، وفي كلتا الحالتين فإن هذا الرقم يعد قياسياً، وسيتخطى مبلغ الـ 18 مليون الذي كان يحصل عليه البرتغالي جوزيه مورينيو مع تشلسي.
فضلاً عن ذلك، فإن تقارير في إنكلترا أوردت أن سيتي سيضع مبلغ 200 مليون يورو بتصرف "بيب" لإبرام تعاقدات في الصيف المقبل.
وبالعودة إلى الساعات الأخيرة في الإنتقالات الشتوية، فقد كان الأبرز فيها استعارة بايرن ميونيخ الألماني المدافع سيردار تاسكي من سبارتاك موسكو الروسي حتى نهاية الموسم الحالي، وذلك لتعويض النقص في دفاعه بإصابة كل من جيروم بواتنغ والإسباني خافي مارتينيز والمغربي مهدي بن عطية.
وقال ماتياس سامر المدير الرياضي لبايرن: "نحن سعداء بأن كانت لدينا الفرصة للتعاقد لفترة قصيرة مع لاعب مثل سيردار تاسكي".
وقضى تاسكي الذي لعب 14 مباراة مع المنتخب الألماني فترة طويلة من مسيرته مع شتوتغارت وفاز بلقب الدوري معه في 2007 قبل أن ينتقل إلى سبارتاك في 2013.
وقال اللاعب البالغ 28 عاماً في بيان: "أنا سعيد جدا وأتطلع لهذا التحدي. أتمنى مساعدة الفريق".
من جهة أخرى، بلغ مجموع ما أنفقته الأندية الإنكليزية خلال فترتي الإنتقالات الصيفية والشتوية للموسم الحالي أكثر من مليار جنيه إسترليني.
وجاء اليوم الأخير في الإنتقالات الشتوية هادئاً في أوروبا إلى حد كبير، بينما كانت أكبر الصفقات من نصيب أندية وسط جدول الترتيب في إنكلترا.
ودفع إيفرتون 13.5 مليون جنيه إسترليني ليضم عمر نياسي مهاجم منتخب السنغال من لوكوموتيف موسكو الروسي، بينما أبرم ستوك سيتي صفقة قياسية في تاريخ النادي بضم الفرنسي جيانيلي إمبولا من بورتو البرتغالي مقابل 18.3 مليون جنيه إسترليني قبل فترة قصيرة من إغلاق باب الانتقالات.