أنهى الأنصار إجراءات ضم الفلسطيني ابراهيم سويدان والدولي السابق محمد قرحاني اللذين وقّعا رسمياً على كشوفاته أمس في مقر الاتحاد اللبناني لكرة القدم.

وكانت وجهة نادي «القلعة الخضراء» شمالية هذه المرة، حيث استقدم سويدان من طرابلس الرياضي، وقرحاني من الاجتماعي الذي هبط الى الدرجة الثانية في نهاية الموسم الماضي.

وسيشكل سويدان اضافةً لخط وسط الأنصار، فهو صاحب نزعة هجومية ترجمها مع فريقه السابق الذي سجل له 47 هدفاً، منها خمسة في الموسم الماضي. أما قرحاني فيملك خبرة كبيرة، وهو سبق له أن دافع عن ألوان الصفاء، ولعب مع المنتخب اللبناني في مركز الظهير الأيسر.
ويتابع الفريق تحضيراته على ملعبه في طريق المطار بقيادة المدرب الصربي زوران بيسيتش ومساعده سليم حمزة، اللذين اقتربا من وضع التصوّر المناسب لتشكيلة الفريق الذي سيخوض كأس التحدي بعد حلوله في مركزٍ متأخر في الموسم الماضي، علماً بأنه يُنتظر أن يدخل الأنصار في معسكرٍ قبل انطلاق الدوري بعشرة أيام.
وعلى خط الشمال، يبدو أن النجم السابق للأهلي والزمالك المصريين ابراهيم سعيد سيحط في السلام زغرتا بعدما اتفق مع بطل كأس لبنان على كل بنود العقد الذي سيربطهما، ليُسقط بالتالي ما قيل عن أنه سينضم الى مواطنيه عمرو زكي ومحمد جيلاني في فريق العهد بعدما شارك في مباراةٍ مع الأخير ضد المنتخب الأولمبي. وعُلم أن مدرب السلام الهولندي بيتر مندرتسما وافق على ضمّ سعيد، الذي يبدو أنه سيعتمده قائداً لخط الدفاع، رغم أن اللاعب اعتاد شغل مركزٍ في الوسط، لكنه يملك خبرة لقيادة خط الظهر الذي ظهر بحاجةٍ الى التدعيم لدى الفريق الشمالي.