استقبال رسمي لناصيف الياس اليوم


واصلت البعثة اللبنانية مشاركتها في منافسات دورة الألعاب الآسيوية الـ 17 المقامة حالياً في مدينة إنشيون الكورية الجنوبية. ففي لعبة الووشو تمكن اللاعب إيلي الريس (75 كلغ ) من التأهل إلى الدور ربع النهائي، وكانت أمامه فرص لإحراز واحدة من الميداليات، لكنه تعثر أمام بطل كوريا الجنوبية، كما شاركت اللاعبة باتريسيا نصير في فئة changquan وحلّت في المركز 12 مسجلة 34 ، 7، وخاض اللاعب أفيديس سيروبيان مباراة في فئة taiji وحل في المركز 12 وسجل 12 ، 9، وفي فئة taijiquan حل في المركز 13 مسجلاً 55 ، 8.

في المبارزة، تأهلت اللاعبة دومينيك طنوس في الفردي eppe إلى ربع النهائي بعد سلسلة انتصارات على لاعبات من منغوليا وأوزبكستان وكازاخستان وتايبيه الصينية قبل أن تعود وتخسر أمام لاعبة كورية .
في الجودو، خسر اللاعب فرنسوا شربل سعادة (90 كلغ) أمام لاعب منغوليا في الجولة الـ 16. وفي السباحة، شارك السباح أنطوني بربر في سباق الـ 50 متر حرة وحل في المركز الثامن بفارق 63 .1 دقيقة عن الفائز الأول، كما شارك في الـ 100 فراشة وحلّ سابعاً مسجلاً 8.15 د . وهو سيخوض آخر منافساته اليوم في الـ 50 مترا فراشة. وخاضت السباحة غبرييلا الدويهي سباق الـ 400 (ميدلي) للفردي وسجلت 27،32 ،5 د ، كما خاضت سباق الـ 200 متر حرة وحلّت سادسة مسجلة 57 ،17 ، 2 د. وهي ستخوض آخر منافساتها في الـ 800 متر حرة والـ 200 متر (ميدلي) فردي.
في الرماية، حلّت الرامية راي باسيل في المركز الـ 11 بمسابقة (تراب) وجمعت 66 نقطة . ومن المقرّر أن يعود إلى بيروت اليوم عند الساعة 10.30 اللاعب ناصيف إلياس الذي أحرز الميدالية الفضيّة في رياضة الجودو، ويرافقه عضو اللجنة الأولمبية اللبنانية رئيس الاتحاد اللبناني للجودو فرنسوا سعادة، حيث تقرّر أن يقام حفل استقبال رسمي في صالون الشرف لمطار رفيق الحريري الدولي.

قطريات ينسحبن بعد رفضهن خلع الحجاب

رفض منتخب قطر لكرة السلة للسيدات خوض مباراته أمام منغوليا في دورة الألعاب الآسيوية أمس الأربعاء بعد رفض السماح للاعباته بارتداء الحجاب. وقال متحدث باسم دورة الألعاب الآسيوية إنه جرت مطالبة لاعبات منتخب قطر بخلع الحجاب، لكنهن رفضن الأمر قائلات ان ذلك يخالف مبادئ الشريعة الاسلامية، وانهن يردن بذلك توجيه رسالة قوية الى الاتحاد الدولي للعبة مفادها ان حظر الحجاب غير عادل. وقالت اللاعبة القطرية احلام سالم «كان لا بد ان نتخذ هذا الموقف. ونحن هنا من اجل القول للاتحاد الدولي ان كل فرق النساء المسلمة مستعدة للمنافسة في اي بطولة». واضافت اللاعبة القطرية قولها «كنا نعرف حظر الحجاب لكن كان لابد لنا من الحضور هنا لان علينا ان نظهر للجميع اننا مستعدات
للعب لكن الاتحاد الدولي ليس مستعداً». وقالت أمل محمد لاعبة منتخب قطر أن الفريق تلقى تأكيدات بالسماح له بارتداء الحجاب قبل الذهاب إلى دورة الألعاب في كوريا الجنوبية. وقال متحدث باسم الالعاب الاسيوية لرويترز إن القائمين على تنظيم الدورة لم يكن امامهم خيار سوى اعتبار الفريق القطري منسحبا من المباراة «نظرا لانه خالف لوائح الاتحاد الدولي لكرة السلة في ما يتصل بالملابس التي يتعين على اللاعبات ارتداؤها». المسؤول الفني طلب منهن خلع الحجاب فرفضن، لذا فان قطر عُدّت منسحبة من المباراة».