تفتتح اليوم منافسات الأسبوع الثاني من الدوري اللبناني لكرة القدم بمباراتين تجمع الأولى الأنصار مع الإخاء الأهلي عاليه عند الساعة 15.30 على ملعب بيروت البلدي، كما يلعب العهد مع ضيفه شباب الساحل في التوقيت عينه على ملعب العهد. ويستكمل الأسبوع غداً السبت بلقاءي الصفاء مع الراسينغ على ملعب صيدا، والغازية مع ضيفه السلام زغرتا في كفرجوز عند الساعة 15.30.


ويختتم الأسبوع الأحد بمباراتي النجمة مع مضيفه التضامن صور، والنبي شيت مع طرابلس على ملعب برج حمود عند الساعة 15.30.
في لقاءي اليوم، يدخل الأنصار الى ملعب بيروت البلدي وهو يمنّي النفس بتحقيق أول فوز له حين يستضيف الإخاء الأهلي عاليه، الذي بدوره خسر أمام الغازية الأسبوع الماضي. الأنصار يأتي من تعادل سلبي مع الراسينغ في الأسبوع الأول، في لقاء شهد هدفاً للأنصار لم يحتسب بداعي وجود خطأ من المهاجم برنس. لكن المباراة عينها شهدت أيضاً خطأ تحكيمياً آخر جاء لصالح الأنصار حين ارتكب مدافع أنصاري خطأ داخل منطقة الجزاء وكان يستحق الطرد كونه منع فرصة هدف محقق حين عرقل لاعب الراسينغ.

يحتاج الأنصاريون إلى التركيز
على الأمور الفنية كي يكون الفريق منافساً كما قيل


ويحتاج الأنصاريون إلى التركيز على كيفية معالجة الثغر الفنية التي ظهرت على الفريق بدلاً من التلهي في أمور لا تساعد «الأخضر» في مشوار منافسته على اللقب، كما أعلن سابقاً رئيس النادي نبيل بدر.
الإخاء من جهته، يسعى الى محو الصورة الباهتة التي ظهر عليها أمام الغازية حين خسر 1 - 2، وهو سيفتقد لاعبه حسين نصر الله الموقوف اتحادياً لثلاث مباريات.
في المباراة الثانية، سيكون هدف العهد الأول تحقيق الفوز والحفاظ على الصدارة التي اعتلاها بعد الفوز على طرابلس 2 - 0، حين يستضيف شباب الساحل الخاسر في الأسبوع الأول 0 - 1 أمام السلام زغرتا. وقدّم العهد أداءً جيداً في اللقاء الأول وهو خاضه بلاعبين أجنبيين هما التونسي إيهاب المساكني والعاجي ريمي. لكن لقاء اليوم قد يشهد أول مشاركة للأجنبي الثالث وهو المدافع السوري باسل الشعار الذي تعافى من الإصابة التي أبعدته عن اللقاء الأول. وهو سيكون حاضراً ضمن تشكيلة الـ 18 لكن لم يحسم المدرب محمود حمود إمكانية مشاركته كأساسي. وسيستمر غياب المدافع عباس كنعان بسبب الإصابة، وكذلك الأمر بالنسبة إلى المدافع الجديد حسن ضاهر الذي يخضع للتمرين لرفع جهوزيته البدنية والفنية.