يُنتظر ان تكون المنافسة مشتعلة في سباق جائزة البرازيل الكبرى، المرحلة الثامنة عشرة من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، على حلبة "إنترلاغوس" بين سائقي "مرسيدس جي بي" البريطاني لويس هاميلتون، والالماني نيكو روزبرغ، مع وصول البطولة إلى مرحلتها ما قبل الأخيرة.

ويعلم روزبرغ جيداً انه بحاجة الى أن يتفوّق على زميله، ذلك أنه يبتعد خلفه في الصدارة بفارق 24 نقطة، وإلا فإن مهمته ستكون صعبة في السباق الاخير في أبو ظبي، الذي ستكون نقاطه مضاعفة.
وقال هاميلتون: "ما من وصفة معينة لتحقيق الفوز، عليّ العمل بكل طاقتي في السباقين المقبلين، وأحاول التحسن".
وعن فارق الـ 24 نقطة، قال البريطاني: "لا ادري اذا كنت املك تقدماً كافياً. كل اسبوع ينطلق روزبرغ من النقطة الصفر. يأتي ويحتل المراكز الاول في التجارب. هو قوي بما فيه الكفاية من الناحية الذهنية. لا يزال يقاتل حتى النهاية".

وكان هاميلتون قد قال بعد سباق اوستن إن خسارة اللقب في ظل نظام السباق الاخير المزدوج النقاط ستكون "مقرفة".
اما روزبرغ، فقال إنه سيقبل بالتتويج كيفما حصل، لانه يريد ان يصبح بطلاً للعالم بأي طريقة: "لا اكترث اذا حصل الامر بهذه الطريقة. طالما كان لدي نقطة اضافية عن اقرب المطاردين عند خط الوصول في ابو ظبي، فلا هم كيف ومن سيكون. هذا حلم الطفولة، اليس كذلك، ان تصبح بطلاً للعالم للفورمولا 1؟ سيكون الامر مميزاً".
ويأتي السباق في مرحلة سيئة للفرق الصغيرة، التي تتكلّف نفقات هائلة دفعت بعضها للانسحاب واعلان افلاسه، على غرار كاترهام وماروسيا، فتقلص عدد المشاركين في النسخة الاخيرة في اوستن.
وتقام التجارب الحرة الاولى للسباق اليوم الساعة 14,00 بتوقيت بيروت، والثانية الساعة 18,00، والتجارب الرسمية غداً الساعة 18,00 أيضاً، والسباق الأحد في التوقيت عينه.