لم يطرأ أيّ تغيير على صعيد ترتيب الدوري اللبناني لكرة القدم مع ختام الأسبوع الـ17، إن كان في المقدمة أو أسفل الجدول، مع فوز النجمة على السلام زغرتا، وخسارة الشباب الغازية أمام شباب الساحل الذي أخرج نفسه من دائرة الشك بعد اللغط الذي رافق خسارته الأسبوع الماضي مع الحكمة. أما الفائز الأكبر فكان الاجتماعي الذي حقق فوزاً غالياً على النبي شيت أبعده عن دائرة الخطر.

النجمة فاز على السلام زغرتا 3-0 على ملعب طرابلس محافظاً على فارق النقاط مع الصفاء المتصدر والعهد الوصيف. وكانت المباراة فرصة لخالد تكه جي لكي يعود الى الواجهة حيث قاد النجمة الى الفوز مع تسجيله هدفين، الأول في الدقيقة 43 والثاني في الدقيقة 80، قبل أن يسجّل أكرم مغربي العائد بدوره من الإصابة الهدف الثالث في الدقيقة 89. وكان تكه جي قد دخل في الدقيقة 11 بدلاً من محمود سبليني الذي أصيب في كاحله.
من جهته، لم يكن السلام جسر عبور نجماوياً، بل على العكس، كان ضيفاً مزعجاً وأبقى نفسه في أجواء اللقاء حتى الدقائق العشر الأخيرة مع تهديد لمرمى الحارس ربيع الكاخي.
وبهذا الفوز، رفع النجمة رصيده إلى 38 نقطة في المركز الثالث وبقي السلام عاشراً بسبع نقاط.
في الوقت عينه، كان الساحل يفوز على الشباب الغازية 2 - 0 على ملعب العهد، في لقاء دار همس كثير حوله، نظراً إلى حاجة الغازية الماسة إلى نقاط المباراة. لكنّ الساحليين أثبتوا أنهم خارج نطاق الحسابات الخاصة، وفازوا بهدفين سجلهما حسن دنش في الدقيقة الثامنة، والنيجيري موسى كبيرو في الدقيقة 51.
ورفع الساحل رصيده إلى 31 نقطة في المركز الخامس، وبقي الغازية الأخير بست نقاط.
أمس، فاز الاجتماعي على النبي شيت 2 - 1 على ملعب برج حمود. سجّل للفائز فايز شمسين في الدقيقة 28 وهشام النابلسي في الدقيقة 58، في حين سجّل للنبي شيت علي بزي من ركلة جزاء في الدقيقة 86. وعزز الاجتماعي مركزه التاسع برصيد 16 نقطة، وبقي النبي شيت سادساً بـ26 نقطة.
آسيوياً، غادرت أمس بعثة نادي طرابلس الى العاصمة الأردنية عمّان لمواجهة الفيصلي غداً، ضمن المجموعة الثانية لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي. كذلك وصلت الى بيروت بعثة الحد البحريني لمواجهة العهد، ضمن المجموعة الأولى على ملعب صيدا.