سرق فريق فيراري الأنظار أمس من السباق الختامي للموسم الحالي في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، عندما أعلن استقدام السائق الألماني سيباستيان فيتيل، بطل العالم في الأعوام الأربعة الماضية، من «ريد بُل رينو» ورحيل الإسباني فرناندو ألونسو.


وقال فيراري في بيان على «تويتر»: «سيكون سيباستيان فيتيل رسمياً مغ فيراري عام 2015. سيقود الى جانب (الفنلندي) كيمي رايكونن».
أما فيتيل فقال: «هذا حلم يتحقق بالنسبة إليّ. في طفولتي كان ميكايل شوماخر قدوتي الكبرى على متن فيراري، ويشرّفني الآن أن أقود هذه السيارة».
وأُعلن عن قدوم فيتيل (27 عاماً) بعد دقائق على بيان الشركة الإيطالية بخصوص ألونسو (33 عاماً): «سيترك فرناندو ألونسو الفريق في نهاية البطولة الحالية بعد خمس سنوات، حصد خلالها 1186 نقطة وصعد الى منصة التتويج 44 مرة وحصد 11 فوزاً».
وقال ألونسو: «ليس يوماً سهلاً، فبرغم تطلّعي نحو المستقبل بشغف وتصميم ستنتهي مغامرتي كسائق لفيراري في ختام الموسم».
وبالعودة الى السباق على حلبة «مرسى ياس»، فإن عالم الفورمولا 1 سيحبس أنفاسه يوم الأحد لمعرفة هوية بطل العالم بين الزميلين في «مرسيدس جي بي» البريطاني لويس هاميلتون والألماني نيكو روزبرغ.
ويبتعد هاميلتون في الصدارة بفارق 17 نقطة عن روزبرغ، لكن سباق أبو ظبي سيكون استثنائياً لأن نقاطه ستكون مضاعفة، ما يفتح المجال أمام العديد من الاحتمالات.
وسيتوج هاميلتون باللقب في حال فوزه أو حلوله ثانياً، باحتلاله المركز الخامس أو عدم فوز روزبرغ، باحتلاله المركز السادس أو عدم احتلال روزبرغ أحد المركزين الأولين، باحتلاله المركز الثامن أو عدم صعود روزبرغ الى منصة التتويج، باحتلاله المركز التاسع أو أفضل إذا حل روزبرغ خامساً، وكذلك إذا كان روزبرغ خارج المراكز الخمسة الأولى فسيتوج هاميلتون باللقب، حتى وإن أنهى السباق خارج النقاط.
أما روزبرغ فسيتوج في حال فوزه وعدم تحقيق هاميلتون أفضل من المركز الثالث، باحتلاله المركز الثاني وأن لا يحقق هاميلتون أفضل من المركز السادس، باحتلاله المركز الثالث وأن لا يحقق هاميلتون أفضل من المركز السابع، باحتلاله المركز الرابع وأن لا يحقق هاميلتون أفضل من المركز التاسع، باحتلاله المركز الخامس وأن لا يحقق هاميلتون أفضل من المركز العاشر.
وتقام التجارب الحرة الأولى للسباق اليوم الساعة 13,00 بتوقيت بيروت، والثانية الساعة 17,00، والتجارب الرسمية غداً الساعة 17,00 أيضاً، والسباق الأحد في التوقيت عينه.