بين العاصمة البحرينية المنامة ونظيرتها القطرية الدوحة، حضرت "جمعية المحررين الرياضيين اللبنانيين" عبر ممثليها، في مؤتمرَي الاتحادين الآسيوي والدولي للصحافة الرياضية، اللذين حملا اهمية كبيرة هذه السنة بالنظر الى الاستحقاقات والتحديات الكثيرة التي تنتظر القارة الصفراء والعالم على الصعيد الاعلامي.

وحضر رئيس "جمعية المحررين الرياضيين" الزميل يوسف برجاوي المؤتمر الآسيوي في البحرين، حيث شارك في اجتماع المكتب التنفيذي، وفي الجمعية العمومية التي اجرت الانتخابات للمكتب المذكور. وجرى تكريم الزميل برجاوي مع الاعضاء السابقين الذين انتهت ولايتهم ولم يترشحوا للانتخابات، وهو الذي اضطلع بمنصب امين الصندوق في الولاية السابقة للاتحاد القاري، الذي انتخب البحريني محمد قاسم رئيساً له بالتزكية.
وعلى هامش المؤتمر، عقد برجاوي لقاءات عدة، على رأسها مع الرئيس المُنتخب، ورئيس الاتحاد الدولي الايطالي جياني ميرلو، ورئيس الاتحاد الآسيوي المنتهية ولايته الكويتي فيصل القناعي، ورئيس الاتحاد العربي الاردني محمد جميل عبد القادر، اضافةً الى امينة سر الاتحاد الدولي إيفلين واتا. وقد اثنى الكل على اهمية حضور "جمعية المحررين الرياضيين" في اهم مؤتمرين لعائلة الاعلام الرياضي العالمي، وخصوصاً انها لطالما أدت دوراً اساسياً وتأسيسياً في تنظيم الحركة الاعلامية الرياضية.
وسبقت المؤتمر الآسيوي استضافة الدوحة للمؤتمر الدولي الـ 79، الذي كان على اعلى مستوى تنظيمياً ومشاركةً بحضور 400 صحافي وصحافية من مختلف اقطار العالم، توافدوا الى قطر للمشاركة على مدى ثلاثة ايام في فعاليات الحدث الاهم على مستوى الاعلام الرياضي.
لبنان تمثّل في المؤتمر الذي اشرف عليه رئيس لجنة الاعلام الرياضي القطري الشيخ فيصل بن احمد آل ثاني، بالزميلين غازي ميقاتي وشربل كريّم، اللذين شاركا في اجتماعات الـ"كونغرس"، واجتماع الاتحاد الآسيوي، اضافةً الى اجتماع المجموعة العربية الذي ركّز على التنسيق حول انتخابات الاتحاد القاري. كذلك، التقى الوفد اللبناني مع قاسم والقناعي وميرلو وعبد القادر، ورئيس الاتحاد الخليجي العماني سالم الحبسي، حيث عرض واقع الاعلام الرياضي في لبنان والجوار، مؤكداً الارتباط بالاتحادين الآسيوي والدولي والاتحاد العربي.
كذلك، سجّل المؤتمر حضوراً لبنانياً لافتاً عبر الزملاء رئيس القسم الرياضي في "تلفزيون المستقبل" حسام زبيبو، ورئيس القسم الرياضي في قناة "أن بي أن" رشيد نصار، ورئيس تحرير صحيفة "سوبر وان" الرياضية ابراهيم دسوقي، اضافةً الى الزميلين المقيمين في الدوحة، باسم الرواس وعلي الزين.