حقق الشانفيل فوزه الاول هذا الموسم بعد تخطيه هوبس بنتيجة 78-62 (الارباع 12-12، 35-31، 58-47، 78-62)، في المباراة التي اجريت بينهما في قاعة الشانفيل في ديك المحدي، ضمن المرحلة الخامسة من بطولة لبنان لكرة السلة.

وبرغم التعادل الذي ساد الربع الاول، فان الشانفيل فرض افضليته تباعاً في الارباع الثلاثة الاخيرة، معزّزاً في كل ربعٍ تقدّمه على هوبس، الذي لم يتذوق طعم الفوز حتى الآن في البطولة. وكان لافتاً التفاهم الذي طغى على اداء رجال المدرب غسان سركيس، الذين توزّعت النقاط بينهم، فكان افضلهم ايلي غالب والجورجي نيكولوز تسيكيتشفيلي، اذ سجل كلٌّ منهما 18 نقطة، واضاف كارس سركيس 14 نقطة، وباسل بوجي 13 نقطة، ونديم سعيد 12 أخرى.
اما ناحية الخاسر، فقد كان الاميركي تايرون نيلسون الابرز برصيد 22 نقطة، تلاه علي مزهر الذي سجل 11 نقطة، بينما اكتفى الاميركي الآخر ماثيو رشاد بـ 7 نقاط.

وكان الرياضي قد أسقط المتحد طرابلس بنتيجة 86-78، أول من أمس في افتتاح المرحلة، التي تستكمل بعد عطلة عيد الميلاد المجيد، اذ يلعب الحكمة مع ضيفه التضامن الزوق، الجمعة، الساعة 17.30، في قاعة نادي غزير، بينما يلتقي هومنتمن مع ضيفه بيبلوس، السبت، الساعة 17.00، على ملعب الأول.
هذا، ويبدو ان ملف تحريك المنتخب قد بدأ من خلال تعيين اول مدرب للمنتخب الوطني منذ تسليم سركيس هذا المنصب عام 2011. من هنا، قامت لجنة المنتخبات الوطنية بتسمية المدرب الصربي المعروف فيسيلين ماتيتش للإشراف على المنتخب اللبناني.
وفي وقتٍ لم يصدر فيه شيء رسمي عن الاتحاد المحلي المتوقع ان يتخذ قراراً بهذا الشأن الاثنين المقبل، فان ماتيتش يستعد لتسلم المهمة، وهو الذي كان الاوفر حظاً للحصول على المنصب الذي نافسه عليه السلوفيني ميمي بيسيروفيتش.
ويعرف ماتيتش السلة اللبنانية جيداً، اذ كانت له تجربة قصيرة مع الحكمة موسم 2008-2009، وهو كسب شهرة على الصعيد الآسيوي عندما قاد المنتخب الإيراني الى الفوز بلقب بطولة آسيا عام 2009.
(الأخبار)