كرمت التعبئة الرياضية في بيروت، اللاعب الراحل علي متيرك الذي قضى بحادث مؤلم، وهو في عز عطائه لاعباَ في نادي الحكمة، بعدما لعب لأندية شباب الساحل والتضامن صور والأنصار والبرج والعهد وأولمبيك بيروت، بمباراة جمعت بين فريقي العهد ونجوم الأندية التي لعب لها، وبمشاركة من اللاعبين المحترفين رضا عنتر ويوسف محمد والمدرب موسى حجيج. وأدت المباراة إلى فوز العهد 2 - 0.


ويعد علي متيرك من اكثر اللاعبين الذين تنقلوا بين الأندية وكان أحد أهم لاعبي المنتخب الوطني حيث شارك معه في كأس آسيا التي استضافها لبنان.
وألقى اللاعب السابق والمدرب الحالي في الحكمة فؤاد حجازي كلمة اللاعبين حيا فيها متيرك، وشارك أكثر من 18 لاعباً من نجوم الأندية في تشكيلتين مختلفتين جمعهما عنتر ومحمد، بينما دفع العهد بكل لاعبيه الذين بلغ عددهم 22 لاعباً وخاض المباراة بتشكيلتين مختلفتين ايضاً، اضافة الى المحترفين الأوغندي دينيس (الذي يختبره النادي لضمه) والعاجي ريمي أديكو والتونسي ايهاب المساكني.
وقدّم الفريقان فواصل رائعة، وخصوصاً عنتر الذي اظهر مهاراته العالية، وأمتع بها الجميع، في الوقت الذي بدا فيه يوسف محمد بحالة بدنية رائعة تؤهله ليعود الى الملاعب مرة ثانية. كما لم يبخل موسى حجيج الذي شارك في الشوط الثاني في اظهار قدراته ومواهبه.
ولعب الفريقان 40 دقيقة في الشوط الأول، ومثلها في الثاني، وقد سجل للعهد عباس عطوي «اونيكا» في الدقيقة 69 بتمريرة من المساكني، ومهدي فحص في الدقيقة 76.
مثّل العهد في الشوط الأول: حسن حسين (لحراسة المرمى)، محسن الدبق، حسين الزين، حسين دقيق، عباس عطوي، غازي حنيني، حسين حيدر، حسين ايوب، احمد زريق، حسن ضاهر، دينيس.
وفي الشوط الثاني: داني الحاج وحسن بيطار (لحراسة المرمى)، هيثم فاعور، ريمي أديكو، مهدي فحص، علي شهاب، مصطفى بيضون، محمد رضا، علي حديد، ايهاب المساكني مهدي عطوي، ومهدي فحص.
مثّل نجوم الأندية في الشوط الأول: نزيه طي (لحراسة المرمى)، يوسف محمد، محمد صادق، وليد الميري، زهير عبد الله، رضا عنتر، فيصل عنتر، بلال حاجو، محمد قصاص، محمود شحود ووسيم عبد الهادي. كما لعب في الشوط الثاني: عباس شيت (لحراسة المرمى)، فؤاد حجازي، جاد نور الدين، علي يعقوب حسن طهماز، نبيل بعلبكي، موسى حجيج.
قاد المباراة الحكم رضوان غندور بمعاونة عدنان عبدالله وربيع عميرات، واحمد علاء الدين رابعاً.