لم يسبق أن قام أحدٌ بتكريم نجوم منتخب لبنان لكرة القدم، لكن رئيس الاتحاد اللبناني هاشم حيدر ارتأى تكريم أربعة لاعبين سبق أن حملوا شارة قيادة المنتخب الوطني، وحملوا هذا المنتخب على أكتافهم في مناسبات عدة، وهم: جمال طه، موسى حجيج، يوسف محمد ورضا عنتر.


وأقيم حفل التكريم النجوم الأربعة المذكورين في فندق «لانكستر بلازا» في الروشة، بحضور أعضاء الاتحاد: جورج شاهين، موسى مكي، مازن قبيسي، محمود الربعة وحشد من الإعلاميين. واستهل الحفل بالنشيد الوطني، ثم بالوقوف دقيقة صمت حداداً على الرئيس السابق للجنة التنفيذية للجنة الأولمبية اللبنانية أنطوان شارتييه.
وبعد كلمة عريفة الحفل الزميلة أماني مهنا، كانت كلمة لحيدر قال فيها: «مما لا شك فيه أن عنوان كرة القدم ورمزها هو المنتخب الوطني الذي يمثل بعداً وطنياً ورياضياً لا يختلف عليه أي لبناني، ويشكل القاسم المشترك الذي يلتقي حوله الجميع. وهذا الأمر ينطبق على أعمدة وعناصر المنتخب الوطني الذين حفروا في  ذاكرة الوطن إنجازات وانتصارات أفرحت لبنان من أقصاه الى أقصاه، في وقت كان فيه وطننا بأمس الحاجة الى الفرح والشعور بالنصر.

أكد حيدر أن المنتخب يمثل
بعداً وطنياً ورياضياً لا يختلف عليه أي لبناني

من هنا كانت فكرة تكريم عدد من لاعبي المنتخب الذين كانوا المجلين بين هذه الرموز الوطنية عبر لفتة وفاء وتقدير لهم. والمكرمون اليوم ليسوا الوحيدين الذين يستحقون ذلك بل هناك العشرات منهم. إلا أنه لإعطاء مثل هذا الحدث قيمته التي يستحق، سنقوم تباعاً وبشكل دوري على دفعات بتكريم المستحقين».
وتابع: «إن هذا الحدث هو المكان المناسب لنتكلم عن المنتخب الوطني، هذا المنتخب الذي أصبح رقماً صعباً لا يمكن تجاوزه بسهولة، والذي شكل رغم الصعوبات العديدة والشح المادي قدرة لا يستهان بها بفضل لاعبيه، والمكرمون اليوم جزء أساسي منهم. وهذا كله لم يأت من فراغ، بل جاء بفضل إيماننا ودعمنا وعملنا وتوحدنا حول المنتخب. هذه مسيرة مستمرة علينا أن نحافظ على نجاحها، وهنا أشير الى أن المنتخب الأول والمنتخب الأولمبي قادمان على استحقاقات هامة هذا العام، فعلى الاتحاد تهيئة كل الظروف الملائمة لاستعدادات المنتخبين وتقديم كل ما يلزم لهما، وعلى الجميع تقديم الدعم المعنوي للأجهزة الفنية واللاعبين، علنا نستطيع تحقيق ما لم يستطع لبنان تحقيقه في تاريخه».
وبعد كلمته، سلّم حيدر الدروع الى المكرمين الذين أجمعوا في الكلمات التي ألقوها على شكر رئيس الاتحاد وأثنوا على أهمية الخطوة، وضرورة مواصلة دعم كرة القدم، كما سلموا بدورهم حيدر كرة وقعوا عليها.