لم يتوانَ الهولندي غوس هيدينك، مدرب تشلسي الإنكليزي، عقب نهاية مباراة فريقه أمام باريس سان جيرمان الفرنسي في ذهاب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم عن القول بأنه يحسد مدرب الأخير لوران بلان على التشكيلة التي يملكها بين يديه. محقّ هيدينك طبعاً في كلامه، إذ لا يمكن قول غير ذلك إزاء فريق يضم تحديداً في خط هجومه النجوم: السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والأوروغوياني إدينسون كافاني والأرجنتيني أنخل دي ماريا والبرازيلي لوكاس مورا. لكن من قال أيضاً إن هذه الميزة لا تشكل مشكلة وصداعاً في رأس أي مدرب، وتحديداً في ما يتعلق بزلاتان وكافاني، وهذا ما هو حاصل بالفعل في هذا الموسم أكثر من غيره؟
لا يخفى هنا أننا مع هذين اللاعبين أمام أهم المهاجمين الصريحين رقم 9 في العالم، وهنا المشكلة بذاتها. هذه المشكلة لا تتعلق بالعلاقة بين الاثنين أو غياب الكيميائية بينهما، إذ دوماً ما كان أحدهما يشيد بالآخر لا بل يفصحان بأن صداقة تجمعهما. بيد أنها مشكلة كل فريق يضم نجمين في صفوفه في المركز ذاته، وهذا ما عاشه على سبيل المثال ريال مدريد الإسباني قبل فترة، وفي خط هجومه بالذات، بوجود كل من الفرنسي كريم بنزيما والأرجنتيني غونزالو هيغواين، حيث انتهى الأمر بأن يشدّ الأخير الرحال إلى نابولي الإيطالي وهذا ما أخلى الساحة للأول تماماً.

يعاني كافاني من عدم لعبه في مركزه كمهاجم صريح الذي يشغله إبراهيموفيتش

القصة مع إبراهيموفيتش وكافاني تبدو مشابهة، وإن كانت بشكل آخر تمثلت بإسناد دور جديد للأوروغوياني ليكون جناحاً أيسر في تشكيلة "بي أس جي" وهذا ما انعكس سلباً على مستواه وفعاليته التهديفية تحديداً في هذا الموسم، حيث وصل به الأمر لأن يصبح احتياطياً للبرازيلي لوكاس مورا، فضلاً عن مشاكله خارج الملعب وتحديداً سفره إلى بلاده لرؤية عائلته قبل عطلة عيد الميلاد بأسبوع، وهذا ما أدى إلى ردة فعل سلبية تجاهه، سواء من الإدارة أو من زملائه والأهم من الجمهور الذي راح يطلق ضده صافرات الاستهجان.
بطبيعة الحال، يبدو كافاني محقاً بمطالبته الدائمة بالمشاركة في مركزه الأساسي الذي لمع فيه مع نابولي الإيطالي وكان سبباً في أن يدفع النادي الباريسي مبلغاً قياسياً وصل إلى 65 مليون يورو لضمه إلى صفوفه، وبطبيعة الحال أيضاً فإن وجود "إل ماتادور" في مركز المهاجم الصريح ــ الذي يشغله فقط في حال غياب "إيبرا" ــ كان كفيلاً بأن يزيد عدد أهدافه الـ 71 منذ التحاقه بالفريق عام 2013 أضعافاً، إذ لا يختلف اثنان على الموهبة التهديفية لهذا اللاعب ومقوماته البدنية، وهذا ما أكده الثلاثاء الماضي بهدفه الجميل الذي قاد به سان جيرمان إلى الفوز المهم على تشلسي.
ما حصل مع كافاني في سان جيرمان في حقيقة الأمر يتمثل في أن النادي عند تعاقده معه كان يحضّره لخلافة وشيكة لإبراهيموفيتش مع تخطي السويدي سن الـ 30 عاماً وقتها، إلا أن ما لم يتوقعه الباريسيون هو أن يواصل السويدي تألقه وريادته كالنجم الأول في العاصمة، وهذا ما زاد في هذا الموسم مع وصوله إلى سن الـ 34 عاماً.
على أي حال، يبدو أن قصة هذا الثنائي وصلت إلى نهايتها الأكيدة. كل المؤشرات في فرنسا تذهب إلى هذه الخلاصة، فإما إبراهيموفيتش أو كافاني في باريس في الموسم المقبل. إما أن يمدد "إيبرا" عقده الذي ينتهي في الصيف، أو خلوّ الساحة لكافاني في حال قرر السويدي خوض مغامرة جديدة كما يتردد في إنكلترا أو الولايات المتحدة. لا إمكانية لغير ذلك، لكن في كلتا الحالتين فإن سان جيرمان سيكون الخاسر الأكبر بفقدانه مهاجماً فذاً بين الاثنين، في وقت قلّ فيه المتألقون في هذا المركز.




برنامج البطولات الأوروبية الوطنية


إسبانيا (المرحلة 25)

- الجمعة:
ليفانتي - خيتافي (21,30)
- السبت:
لاس بالماس - برشلونة (17,00)
إسبانيول - ديبورتيفو لا كورونيا (19,15)
ريال بيتيس - سبورتينغ خيخون (21,30)
سلتا فيغو - إيبار (23,05)
- الأحد:
رايو فاييكانو - اشبيلية (13,00)
ملقة - ريال مدريد (17,00)
أتلتيك بلباو - ريال سوسييداد (19,15)
غرناطة - فالنسيا (19,15)
أتلتيكو مدريد - فياريال (21,30)

إيطاليا (المرحلة 26)

- الجمعة:
بولونيا - يوفنتوس (21,45)
- السبت:
فيرونا - كييفو (19,00)
إنتر ميلانو - سمبدوريا (21,45)
- الأحد:
أتالانتا - فيورنتينا (16,00)
جنوى - أودينيزي (16,00)
ساسوولو - إمبولي (16,00)
تورينو - كاربي (16,00)
فروزينوني - لاتسيو (19,00)
روما - باليرمو (21,45)
- الاثنين:
نابولي - ميلان (22,00)

ألمانيا (المرحلة 22)

- الجمعة:
أينتراخت فرانكفورت - هامبورغ (21,30)
- السبت:
بايرن ميونيخ - دارمشتات (16,30)
بوروسيا مونشنغلادباخ - كولن (16,30)
هيرتا برلين - فولسبورغ (16,30)
هوفنهايم - ماينتس (16,30)
اينغولشتات - فيردر بريمن (16,30)
- الأحد:
باير ليفركوزن - بوروسيا دورتموند (16,30)
هانوفر - أوغسبورغ (18,30)
شالكه - شتوتغارت (18,30)

فرنسا (المرحلة 27)

- الجمعة:
بوردو - نيس (21,30)
- السبت:
باستيا - نانت (15,00)
باريس سان جيرمان - ريمس (18,00)
أنجيه - مونبلييه (21,00)
تولوز - غازيليك أجاكسيو (21,00)
موناكو - تروا (21,00)
لوريان - غانغان (21,00)
- الأحد:
مرسيليا - سانت إتيان (15,00)
كاين - رين (18,00)
ليل - ليون (22,00)