كشف فريق فيراري عن سيارته الجديدة «أف 138» لموسم 2013 من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1. ويأمل فريق «الحصان الجامح» ان يعوض ما فاته في 2012 مع سيارته التي سميت «اف 138» استناداً الى عام 2013 والى محرك الاسطوانات الثماني سعة 2,4 ليتر الذي سيستخدم لآخر مرة الموسم المقبل قبل ان يترك مكانه في 2014 لمحرك من 6 اسطوانات سعة 1,6 ليتر مع شاحن هوائي «توربو».


لكن مدير الفريق ستيفانو دومينيكاللي، شدد على ضرورة المحافظة على الواقعية بشأن التوقعات للموسم المقبل، مضيفاً «الامر الاهم هو ان نؤمن لـ (الإسباني) فرناندو (ألونسو) و(البرازيلي) فيليبي (ماسا) سيارة بإمكانها المنافسة. لا اعتقد ان بإمكاننا توقع سيارة اسرع بكثير من السيارات الاخرى، ولو حصل هذا الامر فسيكون ذلك مذهلاً. يجب ان نبقى على ارض الواقع وان نحاول الحصول على سيارة بنفس مستوى سيارات منافسينا».
ووصف دومينيكالي التعديلات التي ادخلت على سيارة الموسم الماضي بالجذرية، فيما رأى الونسو أن من المستحيل الحكم على سيارة 2013 قبل اختبارها على الحلبة، مضيفاً «الفارق بين سيارات الطليعة اعشار من الثانية فقط. هذا الفارق لا يمكنك ان تراه بمجرد النظر الى السيارة وفي بعض الاحيان لا تعرف السبب الذي يجعل سيارة معينة افضل من غيرها. يجب علينا النزول الى الحلبة لمعرفة قدرتنا الفعلية على المنافسة».
وتم العمل على السيارة الجديدة في نفق الهواء الخاص بتويوتا في مدينة كولن الالمانية لأن فريق فيراري قرر تعليق العمل في نفقه بهدف تطويره، وجاءت «اف 138» نتيجة العمل المشترك بين طاقمين، الاول تركيزه منصب على موسم 2013 والآخر على موسم 2014.
وستختبر السيارة الجديدة للمرة الاولى غداً على حلبة خيريز الاسبانية عبر ماسا الذي مدد عقده مع فيراري لموسم واحد بعد تحسن ادائه في النصف الثاني من الموسم الماضي.