جاءت انطلاقة البطولة العربية للكرة الطائرة «صاعقة» لبنانياً مع خسارة ممثلي لبنان البوشرية والأنوار أمام صحم العماني والعربي الكويتي. وخسر البوشرية أمام صحم العماني 2 – 3 (25 – 21، 24 – 26، 22 – 25، 25 – 20، 13 – 15) في المجموعة الثانية على ملعب مجمع ميشال المر.

ولم يكن الشوط الأول سهلاً للفريق اللبناني، إذ كان الفريق العماني نداً قوياً، لكن افتقاده الخبرة حال دون تفوّقه على البوشرية. وظهر الفريق العماني في مستوى جيد في الشوط الثاني بعدما دخل أكثر في أجواء البطولة، واعتمد الفريق على لاعبه البرازيلي بولينو داسيلفا بشكل أساسي.
وتقارب مستوى الفريقين في الشوط الثالث، إلا أن الأفضلية كانت لصحم الذي استثمر أخطاءً ساذجة من لاعبي الفريق اللبناني، وفي الشوط الرابع، أجرى مدرب البوشرية موليير قبرصي تبديلاً تكتيكياً فأشرك روني ضو بدلاً من المجري شاربولسكي شالاي واستمر الباكستاني نصير أحمد بتألقه، ما منح الفريق اللبناني الافضلية ليعادل نتيجة الأشواط بتفوقه 25-20 ويجر المباراة الى شوط حاسم.
الشوط الأخير، حيث لا مجال للخطأ، بدأه البوشرية بطريقة مثالية بتقدمه 3-0، لكن الفريق العماني عاد مجدداً الى الاجواء وتعادلت الأرقام مراراً واحتكمت المباراة الى جزئيات صغيرة، ومالت الكفة لصحم الذي فاز بهذا الشوط 15-13.
وفي المجموعة الرابعة، مُني الأنوار بخسارة أمام نظيره العربي الكويتي 1 – 3 (22 – 25، 21 – 25، 25-22،20-25) على ملعب مجمع المر. وأثبت العربي في الشوط الأول أنه فريق منافس ولعب بطريقة قوية، إذ فرض أسلوبه على الأنوار الذي بات متمرساً في هذه البطولة، لكن الفارق كان في الحماسة والخبرة اللتين امتلكهما الفريق الكويتي، على الرغم من تألق بعض اللاعبين اللبنانيين كنادر فارس وجان أبي شديد.
ولم يستفد الفريق اللبناني من أخطائه في الشوط الاول، وواصل على المنوال عينه، وهذا الامر منح الافضلية للكويتيين، خصوصاً مع تألق الصربي ماركو ميليشيف والبرازيلي برونو داسيلفا، واستعاد الفريق اللبناني بريقه في الشوط الثالث وعرف كيف يصيب ملعب الفريق الكويتي بكبساته المتتالية. وتميز في صفوف الأنوار ايفان كوليف والبرازيلي ميزاروس دوموتور ونادر فارس. ولم يترك الفريق الكويتي مجالاً للأنوار في الشوط الرابع، وبدا عازماً على إنهاء اللقاء لصالحهم. ويلعب الأنوار اليوم مع غاز الجنوب العراقي عند الساعة 18.00 على ملعب المر.

وفي باقي المباريات وعلى ملعب المر، فاز الصفاقسي التونسي على غاز الجنوب العراقي، ضمن الرابعة، 3 – 1 (25 – 20، 21 – 25، 25 – 11، 25 – 20) في مباراة متوسطة المستوى مع افضلية للفريق التونسي الذي تفوق على خصمه بخبرة لاعبيه في الاستقبال والصد والضرب، رغم محاولة الفريق العراقي مفاجاة خصمه في الشوط الثاني.
وعلى ملعب نادي غزير، لم يجد فريق الأهلي الليبي أيّ صعوبة في تخطي عقبة خصمه سيب العماني 3 - 0 (25-20، 25 – 18، 25 -18) في افتتاح منافسات المجموعة الأولى. وفي حين بدا الإنسجام واضحاً في صفوف الأهلي بدا الفريق العماني تائهاً ومتواضعاً ولم يشكّل أي خطورة بارزة على الشباك.
وعلى الملعب عينه وضمن المجموعة الثالثة إستهل فريق الأهلي المصري مشواره في البطولة بفوز صعب على منافسه كاظمة الكويتي 3 - 2 (25-20، 25-19، 22-25، 25-23، و15-7).
وكانت البطولة قد شهدت حفل افتتاح كبير قبل لقاء البوشرية وصحم، وتقدّم الحضور ياسر العبوشي ممثلاً وزير الشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية ورئيس الاتحاد اللبناني للكرة الطائرة جان همّام، نائب رئيس الاتحاد العربي للعبة ورئيس لجنة الاحتكام في البطولة جمال عكاش، مندوب الاتحاد الدولي للعبة حسن احمد الحنفي، أعضاء لجنة الاحتكام، الرئيس السابق للجنة الاولمبية انطوان شارتييه، رئيس اللجنة المنظّمة للبطولة وليد القاصوف، مدير البطولة اميل جبور، الرئيس الفخري للاتحاد شحاده القاصوف، الأمين العام المؤسس للاتحاد اللبناني نعيم نعمان، رئيس بلدية الجديدة- البوشرية- السد انطوان جباره، اعضاء الاتحاد اللبناني وحشد اعلامي لبناني وعربي كبيرين.
بداية النشيد الوطني اللبناني فكلمة عرّيف الحفل عضو الاتحاد اللبناني ربيع فرّج. ثم ألقى رئيس اللجنة المنظمة وأمين عام الاتحاد اللبناني وليد القاصوف كلمة رحّب فيها بالوفود العربية معتبراً ان الرياضة هي مظهر من مظاهر الحضارة وهي تجمع ولا تفرّق و تنشر السلام بين الشعوب. بدوره، تحدث رئيس اللجنة الاولمبية ورئيس اتحاد اللعبة جان همّام عن استضافة لبنان البطولة للمرة الثالثة خلال اربع سنوات ومعتبراً ان لبنان بات اليوم على الخارطة العربية والآسيوية والعالمية من خلال انتشار ممثليه في لجان هذه الاتحادات وان لبنان سيتضيف بطولة المنتخبات العام المقبل. واعلن همّام ان التركيز على تحقيق النتائج في البطولة الحالية من خلال فريق البوشرية بطل لبنان ووصيفه الأنوار الى جانب السعي لتحضير منتخب لبنان تحضيراً للاستحقاقات المقبلة. ووجّه رئيس الاتحاد اللبناني الشكر لراعي البطولة الوزير فيصل كرامي الداعم للرياضيين واندفاعه لمصلحة الرياضة اللبنانية.وفي الختام شكر همّام شركة «اكس اكس ال» لصحابها «الصديق» ميشال ابي رميا. ثم القى عكاش كلمة اكد فيها ثقة الاتحاد العربي بنظيره االلبناني منوهاً بانجازات الاتحاد اللبناني في الآونة الأخيرة على كافة الصعد وبقدراته التنظيمية.
الكلمة الأخيرة لممثل راع البطولة تحدث فيها عن تلاشي الخصومات وانصهار الأفكار في ملاعب الرياضة .واعتبر العبوشي ان الرياضة اضحت عنوان عمران البلاد وتقدّمها متحدثاً عن سعي وزير الشباب والرياضة فيصل كرامي الى احداث اصلاحات جذرية في هيكيلة الوزارة منذ تسلّمه مهامه ودعمها وتحصينها مادياً ومعنوياً.وذكر العبوشي ان لبنان فخور بالوفود العربية .وفي الختام هنأ العبوشي رئيس اتحاد الكرة الطائرة جان همّام لانتخابه رئيساً للجنة الاولمبية «وهو الرجل الذي ضحى في سبيل اعلاء شأن الرياضة اللبنانية» معلناً دعمه وشد أزره. ثم أعلن العبوشي افتتح البطولة باسم راعي المسابقة. وفي الختام، رفع العبوشي وهمّام وعكاش والقاصوف الأعلام وسط تصفيق الحاضرين.
وفي ما يلي برنامج مباريات اليوم:
ملعب غزير:
الساعة 14,00 - المجموعة الأولى: السيب(عمان) × البشمركة(العراق)، - الساعة 16,00- المجموعة الثالثة: الأهلي(مصر) × الجمعية الملكية (المغرب).
مجمّع ميشال المر:
- الساعة 14,00: - المجموعة الرابعة: السويحلي(ليبيا) × صحم (عمان)، - الساعة 16,00 - المجموعة الثانية: الصفاقسي (تونس) × العربي (الكويت).