فتح النجم الفرنسي بول بوغبا، لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي، الباب أمام مانشستر سيتي الإنكليزي لضمه في سوق الإنتقالات الصيفية المقبلة، بعدما وجّه إشادة لافتة إلى المدرب الآتي للفريق، الإسباني جوسيب غوارديولا، مشيراً إلى أنه يرحب باللعب تحت إشرافه.

ويعد بوغبا البالغ من العمر 22 عاماً من بين أبرز الأسماء المرشحة للإنتقال إلى "السيتيزينس"، علماً أنه مطلوب أيضاً في برشلونة الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي.
وقال بوغبا لمحطة "سكاي سبورت نيوز" بنسختها الألمانية: "أنا لاعب في يوفنتوس، لكن بوضوح فإن احتمال اللعب تحت قيادته (غوارديولا) ممكن تصوره. غوارديولا لديه خبرة كبيرة ويملك فلسفة رائعة في اللعب. إنه مدرب لديه تأثير في فريقه. لا يمكنك إلا تقديره".
وأضاف النجم الفرنسي عن المدرب الإسباني قوله: "إنه أيقونة في كرة القدم، وقد قالوا لي أنه يطوّر كل لاعب يشرف عليه".
هذا ويبدو ان بحث "بيب" الاول سيكون عن لاعب وسطٍ من الطراز الرفيع، وقد اشارت صحيفة "آس" الاسبانية امس الى محاولته التعاقد مع الدولي الألماني طوني كروس، لاعب وسط ريال مدريد الإسباني.
كذلك، ذكرت الامر عينه صحيفة "تيليغراف" الإنكليزية، مشيرة الى ان أن غوارديولا يرغب في ضم كروس لتعويض رحيل العاجي يايا توريه المرجح مغادرته لملعب "الاتحاد" في الصيف المقبل نظراً لمشكلاته السابقة مع الاسباني ايام كان لاعباً في برشلونة.
لكن اذا فشل "بيب" في ضم كروس الذي يبدو هدفاً لمانشستر يونايتد ايضاً، فانه سيتجه الى لاعب وسط الماني آخر هو ايلكاي غوندوغان، اذ وفقاً لما ذكرته صحيفة "سبورت" الإسبانية فإن غوندوغان أخبر برشلونة بأنه يريد اللعب مع مانشستر سيتي في الموسم المقبل.
ويبدو ان رحيل غوندوغان عن بوروسيا دورتموند بات وشيكاً، وخصوصاً مع مساعي النادي الالماني للتعاقد مع السوري الاصل محمود داوود لاعب وسط بوروسيا مونشنغلادباخ، لتعويض رحيل ابرز لاعبي وسطه.
من جهة أخرى، كشف الفرنسي أرسين فينغر، مدرب أرسنال الإنكليزي، أن مدافع الفريق ومواطنه ماثيو ديبوشي كان بإمكانه الإنتقال على سبيل الإعارة إلى الغريم مانشستر يونايتد في سوق الإنتقالات الشتوية الماضية إلا أنه وقف في وجه الصفقة، قبل ان ينتقل اللاعب معاراً إلى بوردو الفرنسي.