يبدأ فريقا العهد وطرابلس مشوارهما الآسيوي اليوم مع انطلاق الدور الأول في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي، إذ يلعب العهد مع مضيفه آلتين أسير التركمانستاني ضمن المجموعة الأولى اليوم عند الساعة 14.00 بتوقيت بيروت، كذلك يلعب ضمن المجموعة عينها الوحدات الأردني مع ضيفه الحد البحريني عند الساعة 14.30. أما طرابلس فيلعب مع نفط الوسط العراقي في العاصمة الإيرانية طهران ضمن المجموعة الثانية عند الساعة 13.30، التي يلعب فيها أيضاً استقلال دوشنبه من طاجيكستان مع ضيفه الفيصلي الأردني عند الساعة 13.00.

وأجرى فريق العهد تمرينه الرسمي الأخير أمس عند الساعة الخامسة على ملعب عشق آباد في تركمانستان.
وقد اختار المدير الفني للفريق، محمود حمود، أن يكون التمرين بعيداً عن وسائل الإعلام.
وكانت بعثة نادي العهد قد افتتحت نهارها الثاني في عشق آباد بحضور الاجتماع الفني الذي ترأسه مراقب المباراة، وهو من الهند، وحضره عن نادي العهد مدير الفريق علي فروخ والمنسق الإعلامي يوسف يونس ومسؤول التجهيزات حسين عياش.
وقد تقررت بموجبه ملابس الفريقين، فيلعب الفريق التركماني باللباس الأبيض الكامل وحارس المرمى بالأسود الكامل، فيما يلعب فريق العهد باللون الأصفر الكامل والحراس بالازرق والأسود والأزرق.
ولم يكن المنظّم المحلي للمباراة قد استطاع حتى لحظة انعقاد الاجتماع الفني تأمين تلفزيون محلي للنقل المباشر للمباراة والشارة الدولية لها.
ثم انعقد المؤتمر الصحافي الذي يسبق المباراة، فحضر فيه عن نادي العهد مدرب الفريق باسم مرمر والكابتن عباس عطوي.
مرمر، في حديثه إلى وسائل الإعلام التركمانية، أشار الى أن الفريق قادم للفوز وتحصيل النقاط الثلاث، وهو سيجهد لكي لا يكون وجوده في كأس الاتحاد الآسيوي لمجرد المشاركة، وهو يعلن عن طموحاته مرحلة بعد أخرى، وبالتالي فهدفه المباشر الآن التأهل إلى الدور ربع النهائي.
أما الكابتن عباس عطوي، فأشار إلى أن جميع اللاعبين يتمتعون بمعنويات عالية، وهم جاهزون للمباراة وقادرون بإذن الله على تحصيل نقاطها الثلاث، وتقديمها هدية إلى الجمهور اللبناني عامة وجمهور نادي العهد خاصة، على أمل أن يوفّق الله اللاعبين ويحصدوا جميعاً مع إدارة الفريق والرئيس تميم سليمان جنى مجهودهم وتضحياتهم.
ثم تحدث مدرب الفريق التركماني وكابتن الفريق، فقدما معلومات عن الفريق، حيث يلعب ثمانية من لاعبيه في المنتخب الوطني التركماني ولا يوجد في التشكيلة أيّ لاعب أجنبي.