لم ينجح الأنصار في كسب نقاط من ضيفه أربيل العراقي فخسر أمامه بثنائية نظيفة على ملعب المدينة الرياضية ضمن المجموعة الثانية لكأس الاتحاد الآسيوي. إلا أن الأنصاريين نجحوا في تقديم عرض جيد ومحو صورة أداء المباراة الأولى أمام فنجاء العماني (0 - 4)، فكانت لهم فرص عديدة على المرمى العراقي إلا أنها افتقدت الهداف القادر على هز الشباك. فالغاني ويسدوم أصيب في التمرين الأخير قبل المباراة، ليدفع الأنصار ثمن غيابه مع عدم قدرة الثنائي محمود كجك وعلي ناصر الدين على تعويض غيابه. فكجك كان قادراً على انتزاع ولو نقطة من الضيوف لو استغل مجموعة الفرص التي وصلته، إلا أن الحارس العراقي كان بالمرصاد إضافة الى عدم تركيز المهاجم اللبناني.
في الخط الخلفي، لكم تكن الأمور على ما يرام مع ضعف دفاعي عن الأطراف، مع غياب محمد حمود الموقوف، اضافة الى فاعلية الهجوم العراقي مع الثنائي لؤي صلاح مسجّل الهدف الأول في الدقيقة 27، وأمجد راضي صاحب الهدف الثاني في الدقيقة 60. فالهدفان جاءا من أخطاء دفاعية الأول من سامر شحادة والثاني من معتز الجنيدي في التشتيت وغياب الرقابة على راضي. وفي المجموعة عينها، فاز فنجاء على الأهلي تعز اليمني 2 - 0. وسجل الكيني سيسيه (28) ومحمد المعشري (36) الهدفين.
ويتصدر أربيل وفنجاء الترتيب برصيد 6 نقاط لكل منهما، مع فارق الاهداف عينه في حين لا يملك الأنصار والأهلي تعز أي نقطة.
وضمن المجموعة الأولى، لم يكن حال الصفاء أفضل في الكويت مع خسارة أمام أصحاب الأرض 1 - 3. وبدأ الصفاء اللقاء ضاغطا ولاحت امامه بعض الفرص نتيجة النقلات السريعة للكرة بين لاعبيه، بيد أن الكويت هو من تقدم في النتيجة عبر عبدالله البريكي (12).
وعادل الصفاء سريعاً بعد ركلة حرة على الناحية اليسرى لعبها المغربي طارق العمراتي وخطفها المدافع عامر خان برأسه في المرمى (14).
ومنح التونسي عصام جمعة الكويت تقدماً مستحقاً في الدقيقة 53، قبل أن يقضى البرازيلي روجيريو دي اسيس كوتينيو، على امال الصفاء بالعودة بعد ان سجل الهدف الثالث (69).
وكان الرفاع البحريني فاز على مضيفه ريغر تاداز الطاجيكستاني 3 - 0. واحتفظ الكويت بالصدارة برصيد ست نقاط متقدما على الرفاع (3 نقاط) والصفاء (نقطة واحدة) والذي يتقدم على ريغر تاداز بفارق الاهداف.
ويلعب في الجولة المقبلة الصفاء مع ضيفه الرفاع والكويت مع مضيفه ريغار في 2 نيسان.
وتستكمل الجولة الثانية من المسابقة اليوم، حيث يتطلع دهوك الى تجديد فوزه وتخطي ضيفه الفيصلي الاردني ضمن المجموعة الثالثة، في حين يلعب شعب أب اليمني مع ظفار العماني.
وفي المجموعة الرابعة، يلعب الرمثا الاردني مع القادسية الكويتي، واف سي رافشان الطاجكستاني مع الشرطة السوري.
ويتطلع الشرطة للقبض على نقاط المباراة عندما يلتقيه في مدينة الزرقاء الاردنية، ويخوضها بمعنويات عالية بعد ان نجح في الجولة الاولى باسقاط مضيفه القادسية الكويتي بهدف وحيد يتصدر به المجموعة مع الرمثا الذي اسقط بدوره مضيفه رافشان بالنتيجة عينها.




طه راضٍ

عبّر المدير الفني لنادي الأنصار جمال طه عن رضاه على الأداء الذي قدمه لاعبوه والذي «يليق باسم ناديهم»، مشيراً الى الفارق الكبير في المستوى بين مباراة عمان وتلك أمام أربيل أمس. وأمل طه بأن يبدأ الأنصار حصد النقاط أمام الأهلي تعز اليمني في الجولة الثالثة في 3 نيسان.