في الوقت الذي كان فيه الرئيس الفخري للنادي الرياضي تمام سلام في طريقه الى السرايا الحكومية بعد تكليفه برئاسة الحكومة، كان فريقه في طريقه لتعزيز صدارته بفوز مجنون على ضيفه الحكمة 80 - 74 (18 - 15، 36 - 33، 53 - 56) في ختام ذهاب «فاينال 8» بطولة لبنان لكرة السلة. ملعب الرياضي استعاد جمهوره الذي وقف خلف فريقه في اللقاء الهام مع الضيف الثقيل والغريم اللدود للفريق الأصفر. والجمهور الذي كان غائباً عن المباريات سابقاً، لم يكن باستطاعته أن يخذل فريقه أمام «الأخضر».

الجمهور الكبير الذي حضر اللقاء استمتع بوجبة سلّوية لم يصل الفارق فيها الى أكثر من نقاط قليلة لصالح أي فريق، علماً أن الرياضي كان متقدماً معظم دقائق اللقاء ما عدا تقدم الحكمة في نهاية الربع الثالث 56 - 53. ودخل الفريقان الى المباراة في ظل اصابات من الطرفين وخصوصاً الرياضي مع غياب اسماعيل أحمد وأحمد ابراهيم. لكن بديل ديواريك سبنسر كان عند حسن ظن الجمهور اللبناني وعوّض غياب سمعة مع تسجيله 35 نقطة منها سبع ثلاثيات في الأوقات الحاسمة. كما برز لورين وودز بنقاطه الـ 23 ومتابعاته تحت السلتين والتي بلغت 14، مسجلاً العدد الأكبر مقابل 11 لروديريغ عقل و10 لجوليان خزوع من جانب الحكمة.
وتقاربت أرقام الفريقين في المباراة، ما يعكس تقارب المستوى فكانت الكرات المرتدة متعادلة (37 لكل فريق) الى جانب تقارب في التمريرات الحاسمة (14 للرياضي مقابل 12 للحكمة). لكن الرياضي تفوق في قدرته على التركيز أكثر عبر تسجيل اللاعبين 7 كرات ضائعة فقط مقابل 11 للحكمة وهو أيضاًَ رقم جيد نظراً لقوة اللقاء. وكان بامكان الحكمة الخروج فائزاً من ملعب المناراة لو حالف الحظ الأميركي دايشون سيمز في تسديداته الأخيرة خصوصاً من خارج القوس. هذا الحظ الذي وقف الى جانب علي محمود قبل 25 ثانية على نهاية المباراة حين سجّل ثلاثية رفعت الفارق مع الحكمة الى أربع نقاط 78 - 74 وكانت كافية للقضاء على آمال الحكمة في المعادلة خصوصاً بعد ضياع تسديدة سيمز الثلاثية بعدها، علماً أنه كان أفضل مسجلي فريقه برصيد 21 نقطة.
وتنطلق اليوم، مباريات مرحلة الإياب حيث يلعب في المرحلة الأولى، عمشيت مع ضيفه المتحد عند الساعة 16.00، والشانفيل مع ضيفه بيبلوس في التوقيت عينه. وتستكمل المرحلة غداً فيلعب الحكمة مع بجه في غزير عند الساعة 17.00، وهوبس مع الرياضي عند الساعة 19.00.