أكد إنتر ميلانو الايطالي أن مالكه الأندونيسي إيريك توهير لم يعرض النادي للبيع على عكس ما أشارت إليه تقارير صحافية في وقت سابق.

وأصدر النادي بياناً رسمياً جاء فيه: "ينفي إنتر ميلانو نفياً قاطعاً أن يكون الرئيس المالك إيريك توهير يبحث عن بيع حصة من الأسهم الكبيرة التي يملكها في النادي".
وكشف النادي أن كل ما في الأمر أن النادي طلب من شركة "غولدمان ساكس" البحث عن شركاء محتلمين في آسيا وهو أمر طبيعي في ظل نمو الإستثمارات في هذه القارة وتحديداً في الرياضة الصينية وبوجه التحديد في كرة القدم.
وأكد البيان أن خطة النادي المالية تسير بشكل جيد، وأن انتر اقترب من تطبيق قانون النزاهة المالية الخاص بالإتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى تحسن النتائج الرياضية واقترابه من المشاركة في البطولات الأوروبية بعد عامين من الغياب عنها حيث يحتل حالياً المركز الخامس في الدوري المحلي.