لليوم الثالث على التوالي لم تُقم مباراة عمشيت والشانفيل ضمن سلسلة «البلاي أوف». فالمباراة الرابعة بين الفريقين (يتقدم الشانفيل 2 - 1) تأجلت من الإثنين الى الثلاثاء ثم الأربعاء ورغم ذلك لم تُقم. لكن التأجيل الأخير وتحديد موعد اقامتها أمس ليلاً بقي غامضاً. ففي الاجتماع الذي ضم رئيس الاتحاد روبير أبو عبد الله وممثلين عن ناديي الشانفيل وعمشيت في منزل وزير الداخلية مروان شربل نتج منه الاتفاق على اقامة المباراة ليل أمس كما يفيد مدير نادي عمشيت وعضو الاتحاد المعتكف داني حكيم.


وكان من المفترض أن يحضر شربل المباراة، إلا أن كل هذا لم يحصل نتيجة إقفال «سكور شيت» المباراة من قبل الحكام واعتبار عمشيت خاسراً نتيجة تخلفه عن الحضور الى الملعب ليل أول من أمس. وبالتالي فإن الاتحاد من المفترض أن يتخذ قراراً بتخسير عمشيت 20 - 0 في جلسة لجنته الادارية المقبلة وفق ما تنص عليه القوانين. هذا الأمر قد يفتح الأمور على تصعيد جديد مع احتمال انتقال المشكلة الى القضاء المستعجل، والذي يبقى احدى أوراق ادارة عمشيت التي تعتبر أن المباراة لم تكن قائمة أمس نتيجة وجود كتاب من وزارة الداخلية يفيد بعدم امكانية اقامة المباراة يوم الثلاثاء لأسباب أمنية بعد معلومات عن احتمال حصول أعمال شغب. وكتاب الداخلية هو الثاني بعدما وصل كتاب الى الاتحاد يوم الإثنين يفيد بعدم امكانية اقامة المباراة في هذا اليوم للأسباب عينها.
واللافت عدم القدرة على الحصول على صورة واضحة عما حصل. فمن جهة يعتبر أعضاء الاتحاد أن الرئيس أبو عبد الله أخطأ حين التزم بإقامة المباراة يوم أمس دون الرجوع الى اللجنة الادارية التي كانت قد اتخذت قراراً بتخسير الفريق المتخلف عن الحضور. وفي الوقت عينه يفيد طرف آخر بأن أبو عبد الله لم يلتزم بشيء. وهذا لا يختلف عن طريقة عمل الرئيس منذ استلامه رئاسة الاتحاد. ففي المؤتمر الصحافي أول من أمس، وقبله في حديث جانبي مع أبو عبد الله يؤكّد أن الأعضاء المعتكفين لم يقدموا اقتراحات الى الاتحاد، فيأتي الرد عبر سلسلة من الرسائل للعضو المعتكف رامي فواز فيها ما يزيد على عشرة اقتراحات أبرزها على صعيد التسويق واقتراح تسمية للبطولة وشعار لها (slogan) وآخر يتعلق بلجنة الملاعب وطريقة ضبط الأبواب، والثالث يقترح فيه التعاقد مع مراقب أوروبي «من الجنسية الألمانية لمراقبة الحكام وطريقة سير البطولة وتقديم مقترحات لتطوير الدوري في الموسم المقبل، كما نستطيع الاستفادة منه لإنشاء دورات و محاضرات للحكام (Workshop or basketball clinic for referee)» كما يقول فواز في اقتراحه للجنة الادارية. ويقدم فواز اقتراحاً آخر يتعلق بمنتخب لبنان ودعوته إلى عقد لقاءات مع المدرب واللاعبين ومناقشة الخيارات والوقوف على آراء اللاعبين حيث جاء في الاقتراح «أتقدم باقتراح يساعد في تقييم أي مشاركة للمنتخب اللبناني بعد كل استحقاق.
الاقتراح: - مقابلات فردية مع كل اللاعبين للاستماع إلى آرائهم و ملاحظاتهم، - الاستماع أيضاً إلى ملاحظات الجهاز الفني و الإداري للمنتخب، - اجتماع مع مدرب المنتخب للوقوف عند تقييمه، ملاحظاته وتوجيهاته للاستحقاقات المقبلة». إلى جانب اقتراحات أخرى حول التحكيم وتعيين بديل لفادي تابت بعد استقالته من رئاسة لجنة المنتخبات، وتحضيرات منتخب دون الـ 16 عاماً.
ويؤكّد زميل فواز في الاتحاد وفي الاعتكاف المحاسب ضومط كلّاب بأن زميله كان يقدم في كل جلسة اقتراحاً، أما في ما يتعلّق بعمل كلّاب والكلام الذي قاله أبو عبد الله حول تسوية أمور الاتحاد مالياً، فينفي كلّاب الأمر جملة وتفصيلاً مؤكداً أن التشكيك ليس في نزاهة أبو عبد الله ولكن في طريقة ادارته المالية، مشيراً الى أنه لم يوقّع على أي ورقة تتعلق بتوضيح آلية الصرف والأموال الواردة الى خزينة الاتحاد. وكل ما وقّع عليه كلّاب هو موازنة بطولة 3 × 3.
مشكلة سوء الادارة المالية واضحة بقوة من خلال كشف حساب قدمه الرئيس أبو عبد الله الى الموظف المحاسب في الاتحاد طوني سلامة، وحصلت «الأخبار» على نسخة منه، وهو عبارة عن أربع أوراق مكتوبة بخط اليد ولا تليق بـ«دكان سمانة» فكيف باتحاد لعبة تبلغ قيمة الأموال المستثمرة فيها ما يزيد على العشرة ملايين دولار. فالورقة تتضمن أسماء ومبالغ دون تواريخ وتبريرات أو إيصالات.
ويشير أكثر من عضو اتحادي الى أن الأمور لا يمكن أن تستمر على هذا المنوال فإما أن يكون هناك تغيير جذري في طريقة العمل، أو انتظار انفجار كبير خصوصاً مع ارتفاع حدة المنافسة والوصول الى مرحلة «الفاينال فور».






الرياضي يتقدم 2 - 0


تقدم الرياضي 2 - 0 على منافسه بجه في سلسلة «بلاي أوف الفاينال 8» بطولة لبنان لكرة السلة بعد فوز الرياضي أمس على مضيفه 85 - 72 (23 - 11، 41 - 29، 70 - 52) على ملعب المركزية. وكان أفضل مسجل للرياضي ديواريك سبنسر بـ 23 نقطة، ومن بجه رامي عقيقي بـ 24 نقطة. ويخوض الفريقان المباراة الثالثة غداً الجمعة عند الساعة 20.00 في المنارة. وفي حال فوز الرياضي، سيتأهل الى «الفانيال فور». ويلعب غداً أيضاً بيبلوس مع ضيفه المتحد عند الساعة 17.30، في ثانية مباريات السلسلة، حيث يتقدم المتحد 1 - 0.