تلقّى منظمو بطولة «رولان غاروس» الفرنسية لكرة المضرب والمقررة بين 26 ايار الحالي و9 حزيران المقبل، نبأ سيئاً بإعلان البريطاني اندي موراي، المصنف ثانياً في العالم، انسحابه من المنافسات بسبب اوجاع في ظهره كانت قد اجبرته على الانسحاب من دورة روما الايطالية الاسبوع الماضي.

وقال الاسكوتلندي البالغ 26 عاماً لوكالة «بي اي» البريطانية: «كان قراراً في غاية الصعوبة لاني احب اللعب في باريس، لكن بعد استشارة الاطباء تبين اني لست قادراً على اللعب».
وهذه اول دورة كبرى يغيب عنها موراي منذ ويمبلدون 2007.
وكان موراي قد انسحب الاسبوع الماضي من الدور الثاني في روما امام الاسباني مارسيل غرانويرس اذ عانى من اوجاع في ظهره.
وتابع موراي «ظهري لم يكن جيداً لفترة طويلة. الجميع يدخل الى المباريات مع بعض الازعاج، لكن الامر محبط. لا اريد الدخول في التفاصيل لكني اعاني من مشكلة انفتاق القرص وهي تتغير من اسبوع الى اخر، واريد التأكد من الشفاء تماماً لأني لا اريد اللعب مجدداً وانا مصاب».
وهكذا تستمر معاناة موراي على الاراضي الترابية حيث لم يحرز في مسيرته اي لقب.
ويملك موراي في سجله 26 لقباً بينها بطولة الولايات المتحدة المفتوحة عام 2012.
الى ذلك، ذكرت وسائل اعلام ارجنتينية ان خوان مارتن دل بوترو، المصنف السابع عالمياً، انسحب من البطولة عينها بسبب المرض.
ونقل موقع صحيفة «التيما هورا» اليومية عن دل بوترو قوله: «اشعر بحزن بالغ للغياب عن بطولة بهذا الحجم. بطولة يحلم الفرد دائماً بالفوز بها».
واعلن المنظمون ايضاً ان الأميركي ماردي فيش، المصنف السابع عالمياً سابقاً والذي يحتل حالياً المركز 41، ومواطنه برايان بيكر المصنف 71 انسحبا من البطولة.