كانت المرحلة الثانية من «فاينال فور» بطولة لبنان لكرة السلة بعنوان الثأر وتعديل النتيجة. فالمتحد عدّل الأرقام مع الحكمة 1 - 1، وكذلك فعل الرياضي مع الشانفيل. في المباراة الأولى، تغلّب المتحد على ظروف المباراة الصعبة وفاز على الحكمة 75-74 (15-19، 34-36، 61-60). فالمتحد لعب خارج ملعبه، رغم أن المباراة على أرضه، فاختار ملعب عمشيت بديلاً لنتيجة الأحداث في طرابلس. هذه الظروف الأمنية الصعبة أدت الى فقدان سفير الشمال لاعبيه الأجنبيين الفرنسي مارك سالييرز والأميركي إيريك تشاتفيلد اللذين غادرا أمس، وبالتالي سيفتقدهما المتحد في المباراة اليوم عند الساعة 22.30.

وفي مباراة أمس، شارك الاميركي أريك شاتفيلد لسبع دقائق قبل أن يصاب. وكان أفضل مسجل للفائز روني فهد 20 نقطة منها 4 ثلاثيات. في المقابل، كان الاميركي دوبي كوينسي الافضل في صفوف الخاسر بـ 23 نقطة وأضاف جوليان خزوع 19 نقطة منها 5 ثلاثيات ناجحة والاميركي ديشون سيمس 18 نقطة و13 متابعة.
وفي المباراة الثانية، أسقط الرياضي مضيفه الشانفيل معادلاً النتيجة 1-1 حيث فاز 76-59 (16-16، 29-30، 56-41). وشهدت المباراة توتراً جراء مشادة كلامية بين اداريي الفريقين مع نهاية الشوط الثاني. وكان أفضل مسجل للفائز الاميركي لورن وودز 17 نقطة و13 متابعة وأضاف مواطنه ديواريك سبنسر 16 نقطة و9 متابعات و4 تمريرات حاسمة وأمير سعود 15 نقطة وعلي محمود 10 نقاط و7 متابعات. في المقابل، كان الاميركي جيريماي ماسي الافضل في صفوف الخاسر 18 نقطة و8 متابعات و7 تمريرات حاسمة، وأضاف كارل سركيس 13 نقطة والنيجيري جليل أكينديلي 10 نقاط و10 متابعات.
ويلتقي الفريقان مجدداً الخميس عند الساعة 17.00 في المنارة.