تفوق سان انطونيو سبرز على منافسه ممفيس غريزليس بأربعة انتصارات دون مقابل في نهائي المنطقة الغربية، بفوزه عليه 93-86 ليبلغ نهائي الدوري الاميركي الشمالي للمحترفين في كرة السلة.

وتعملق النجم الفرنسي طوني باركر بتسجيله 37 نقطة وهي اعلى نسبة يسجلها هذا الموسم. لكن باركر قلل من مساهمته، مشيداً بما قدمه الفريق ككل، وتحديداً تيم دانكان الذي سجل 15 نقطة ونجح في 8 متابعات وقال: «الفريق كله ساهم في الفوز. لقد وضعني زملائي في وضعية جيدة للتسجيل».
وتقدم سان انطونيو بفارق 12 نقطة لكن ممفيس قلص الفارق الى 6 نقاط (72-66) في مطلع الربع الاخير. ورد سان انطونيو بتسجيل 11 نقطة مقابل 4 لمنافسه بينها ست نقاط لدانكان و5 لباركر.
وهي المرة الاولى التي يبلغ فيها سان انطونيو الدور النهائي منذ عام 2007 عندما تغلب على كليفلاند كافالييرز بقيادة ليبرون جيمس في ذلك الوقت، محرزاً لقبه الرابع في تسع سنوات.
ولم يخسر سان انطونيو اطلاقاً اي نهائي خاضه في تاريخ الدوري الاميركي وسيواجه بطل المنطقة الشرقية ميامي هيت حامل اللقب الموسم الماضي او انديانا بايسرز، علماً بأن الاول يتقدم 2-1. وينطلق الدور النهائي في 6 حزيران.
يذكر ان سان انطونيو سيملك افضلية الملعب في مواجهة انديانا وليس في مواجهة ميامي هيت.
وتوج سان انطونيو باللقب عام 1999 للمرة الاولى على حساب نيويورك نيكس، ثم عام 2003 متفوقاً على نيو جيرسي وعامي 2005 و2007 على ديترويت بيستونز. وللمفارقة، ففي كل مرة وُجد فيها الفريق في نهائي الـ«بلاي اوف» قاده المدرب غريغ بوبوفيتش وكان في صفوفه نجمه المخضرم دانكان.
واشاد دانكان بزميله باركر بقوله: «لقد كان مدهشاً، لقد نجح في قيادة الفريق في البلاي اوف ببراعة، وقد رأينا ذلك بأم العين مساء اليوم». وكان لسان حال المدرب مماثلاً بقوله: «خاض باركر العديد من المباريات الكبيرة وهذه واحدة منها. لقد كان رائعاً. لا يكتفي فقط بالتسجيل لكن يقوم بمجهود دفاعي كبير».
وهنا برنامج مباريات اليوم: إنديانا بايسرز × ميامي هيت.