بعد الفوز بلقب الدوري التونسي الممتاز لكرة القدم للمرة الأولى في ثماني سنوات، فرض لاعبو الصفاقسي انفسهم على تشكيلة المنتخب الوطني الاول التي أعلنها المدرب نبيل معلول أمس استعدادا لاستئناف مشوار التصفيات الافريقية المؤهلة لكأس العالم 2014 في البرازيل. وأعلن معلول تشكيلة مكونة من 30 لاعباً استعدادا لمواجهة سيراليون وغينيا الاستوائية الشهر المقبل من بينهم خمسة لاعبين من الصفاقسي.

ووجه مدرب تونس الدعوة للظهير الايسر علي المعلول ولاعب الوسط فخر الدين بن يوسف والمهاجم طه ياسين الخنيسي، كما استدعى لأول مرة فرجاني ساسي وغازي شلوف ثنائي خط الوسط.
كما ضمت تشكيلة تونس لأول مرة قلب الدفاع فخر الدين الجزيري ولاعب الوسط أحمد الحران من البنزرتي. وانضم علية البريقي ظهير أيمن النجم الساحلي لأول مرة الى تشكيلة تونس فيما عاد زميله في الفريق رضوان الفالحي الى المنتخب بعد غياب طويل. كما شهدت تشكيلة تونس عودة قلب الدفاع محمد علي اليعقوبي والمهاجم سلامة القصداوي ثنائي الافريقي.
لكن منتخب تونس سيفتقد جهود خالد المولهي لاعب وسط الترجي ووهبي الخزري لاعب باستيا الفرنسي وبلال العيفة من الافريقي بسبب الاصابة. ولم يوجه معلول الدعوة لوسام يحيى لاعب وسط ميرسن التركي وأنيس بن حتيرة لاعب هيرتا برلين الالماني.
وقال معلول «دفعنا غياب العديد من اللاعبين بسبب الاصابة الى تغيير القائمة في آخر لحظة لكننا وجهنا الدعوة لأفضل اللاعبين على غرار فرجاني ساسي الذي قدم موسمين رائعين مع الصفاقسي في الدوري المحلي وكأس الاتحاد الافريقي اضافة لأحمد الحران وفخر الدين الجزيري ثنائي البنزرتي».
وستلعب تونس خارج أرضها امام سيراليون في الثامن من حزيران المقبل ثم مع غينيا الاستوائية يوم 16 من نفس الشهر ضمن المجموعة الثانية من التصفيات الافريقية.
وتتصدر تونس المجموعة برصيد تسع نقاط من ثلاثة انتصارات مقابل اربع نقاط لكل من سيراليون وغينيا الاستوائية فيما يتذيل منتخب الرأس الأخضر الترتيب بدون اي نقاط.
وكان معلول وجه الدعوة في وقت سابق للمحترفين في الخارج فقط حفاظا على تركيز اللاعبين المحليين خلال مباريات أنديتهم في مرحلة التتويج بالدوري التونسي والتي انتهت أمس الاربعاء بحصول الصفاقسي على اللقب للمرة الثامنة في تاريخه.