نشر موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، فيديو لرئيس الاتحاد الجديد السويسري جياني إنفانتينو، يبدي أمله فيه برفع عدد المنتخبات في المستقبل من 32 إلى 40 في نهائيات كأس العالم، وهي الفكرة التي قدمها في برنامجه الانتخابي سابقاً.

وقال إنفانتينو: "إنه ليس سراً، أفكر في كأس العالم بمشاركة 40 منتخباً، أي بزيادة 8 منتخبات، وبالتالي بممثلين أكثر، ولكن ليس أكثر من ذلك، بما أن 40 منتخباً تمثل فقط 19 بالمئة من الاتحادات الـ 209 المنضوية تحت لواء الفيفا". وأضاف: "ذلك سيسمح لـ 8 منتخبات إضافية بالتأهل، ولكن لمزيد من المنتخبات بالحلم في التأهل، وهذا أمر مهم".
أما بخصوص اللجوء إلى التكنولوجيا لمساعدة الحكام، فقد أكد رئيس "الفيفا" أن "خصوصية كرة القدم هي السلاسة، إنها رياضة دون انقطاع، وبالتالي يجب أن نرى كيف سيكون تأثير المساعدة التكنولوجية للحكام على السلاسة".
كذلك، تطرق إنفانتينو، للمرة الأولى لمونديالي روسيا 2018 وقطر 2022، معتبراً أنه بات من الضروري الآن تنظيم أفضل نسختين لكأس العالم في التاريخ فيهما، قائلاً في تصريحات للصحافيين على هامش مباراة كرة القدم الاستعراضية التي جمعت العديد من النجوم السابقين وشارك فيها هو نفسه: "في ما يتعلق بروسيا وقطر، فقد اتُّخذت القرارات من قبل اللجنة التنفيذية عام 2010، ومنذ ذلك التاريخ أُثيرت الكثير من الشائعات والاتهامات والضجة". لكنه أضاف: "فمن الضروري تنظيم أفضل نسختين من كأس العالم في التاريخ في روسيا 2018 وفي قطر عام 2022".
وتحقق السلطات القضائية السويسرية بظروف منح روسيا وقطر حق استضافة المونديالين وسط ادعاءات بوجود عمليات رشوة.
من جهة أخرى، دعا الشيخ البحريني سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي إلى الوحدة لإعادة بناء الاتحاد الدولي، مجدداً التزامه التام بدعم مسيرة الإصلاحات في "الفيفا" والعمل بكل قوة على ترسيخ قيم الشفافية والنزاهة في المنظمة الدولية.
وقال سلمان في رسالة وجّهها إلى الرئيس الجديد وإلى أعضاء اللجنة التنفيذية ورؤساء وأعضاء اللجان التنفيذية في الاتحادات القارية ورؤساء الاتحادات الوطنية بعد تبني الإصلاحات وانتخاب رئيس جديد: "إنني أدعم رئيس الفيفا في مهمته الرامية لتطبيق الإصلاحات في الاتحاد الدولي".