ردّ فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد الإسباني، على صحيفة «آس»، مؤكداً أنه يتمنى بقاء الهداف البرتغالي كريستيانو رونالدو «حتى اعتزاله» مع الفريق الملكي، وذلك في مقابلة مع برنامج «بونتو بيلوتا».

وكانت الصحيفة قد أشارت في موقعها الإلكتروني إلى أن رونالدو يرى أن الإشادات الكبيرة التي يوجّهها إليه بيريز لم تتعدّ كونها مجرد وسيلة دعائية لإعادة انتخابه لولاية جديدة في رئاسة النادي الملكي، مؤكدة أن «الدون» شعر بالدهشة عندما علم باستعداد بيريز لدفع 100 مليون يورو مقابل الحصول على خدمات البرازيلي نيمار، رغم أنه لم يلعب من قبل في أوروبا، بدلاً من العمل على تجديد عقد البرتغالي وضمان بقائه في صفوف ريال.
وقال بيريز: «يمتد عقد رونالدو لسنتين اضافيتين، ونتمنى ان يعتزل في ريال مدريد. انا مقتنع بأننا سنحرز معه العشارية (عشرة القاب في دوري ابطال اوروبا)».
ودافع بيريز عن استراتيجيته في التعامل مع رونالدو: «عندما قال إنه حزين، فإنه كان يقول الحقيقة. لكنني ابلغته بأنني سأقوم بكل ما في وسعي لكي يكون الأكثر سعادة في العالم».
من جهة أخرى، اعلن اشبيلية الإسباني أنه تخلى عن جناحه الدولي خيسوس نافاس لمصلحة مانشستر سيتي الانكليزي.
واصدر النادي الاندلسي بياناً جاء فيه: «وافق اشبيلية على عرضٍ تقدّم به نادي مانشستر سيتي، آخذاً في الاعتبار رغبة اللاعب الذي سيخضع لفحص طبي». واضاف: «يريد نافاس مواصلة مسيرته الناجحة في الدوري الانكليزي، وتحديداً في نادٍ يستطيع فيه تطوير مستواه كما اعلن ذلك اكثر من مرة في الاشهر الماضية».
ونافاس لم يلعب لأي فريق غير اشبيلية وترددت معلومات صحافية بأن قيمة الصفقة بلغت نحو 17 مليون جنيه استرليني (20 مليون يورو).
وكان اللاعب البالغ من العمر 27 عاماً ضمن منتخب اسبانيا الفائز بكأس العالم عام 2010، وكأس أوروبا عام 2012.
وعلى صعيد المدربين، سيخلف الاسباني روبرتو مارتينيز، مدرب ويغان الانكليزي السابق، الاسكوتلندي ديفيد مويز في تدريب إفرتون، بحسب ما اشار رئيس ويغان دايف ويلان، في وقت رفض فيه افرتون تأكيد الخبر.
ولا يزال منصب مدرب إفرتون شاغراً منذ رحيل مويز الى مانشستر يونايتد للحلول بدلاً من «الاسطورة» اليكس فيرغيسون المعتزل مهنة التدريب بعد قيادة يونايتد للقبه العشرين في الدوري.
وقال ويلان لشبكة «بي بي سي» انه توصل «الى اتفاق» مع رئيس افرتون بيل كنرايت على قيمة انتقال مارتينيز، بحيث بلغت 1,5 مليون يورو.




هاينكس يُبقي مستقبله معلقاً

لم يتخذ يوب هاينكس قرار اعتزال كرة القدم، ولم يُرضِ بخياره ريال مدريد الاسباني. هذا ما نتج من المؤتمر الصحافي الذي عقده المدرب الألماني القدير امس لتحديد مستقبله، حيث ارتأى التوقف مؤقتاً عن التدريب.
وقال هاينكس الذي قاد بايرن ميونيخ الى ثلاثية تاريخية هذا الموسم، والذي سيترك منصبه للإسباني جوسيب غوارديولا: «سأتوجه لقضاء إجازة لتقويم الامور»، مشيراً الى انه «لا احب كلمة نهائياً»، على الرغم من وجود «حياة بعد الحياة الاحترافية».
وكشف: «بعد موسم رائع، من الطبيعي ان تهتم اندية اخرى بخدماتي. اندية لا يشكل لها العامل المادي عائقاً، واندية اخرى نستطيع ان نمضي فيها اجازة جيدة».