ألحق سان انطونيو سبرز خسارة قاسية بميامي هيت حامل اللقب 113-77، وتقدم عليه 2-1 في نهائي الدوري الاميركي الشمالي للمحترفين في كرة السلة.


وعوّض سبرز خسارة الاحد (84-103) وبات في وضع جيد لاحراز اللقب، اذ يخوض مباراتيه المقبلتين على ملعبه، وبحال فوزه فيهما سيحرز اللقب دون الحاجة الى خوض اخر مباراتين في ميامي.
وفي وقت كانت الانظار متجهة نحو الثلاثي تيم دنكان الذي سجل 12 نقطة والفرنسي طوني باركر والارجنتيني مانو جينوبيلي، خطف ثلاثي اخر الاضواء هو: داني غرين بـ 27 نقطة وغاري نيل بـ 24 نقطة وكاوهي ليونارد (21 عاماً) بـ 14 نقطة الذي راقب نجم ميامي ليبرون جيمس مراقبة لصيقة.
وامطر غرين ونيل سلة ميامي بـ13 ثلاثية، وهذه المباراة الثانية على التوالي التي يتألق فيها الاول بعد ان سجل 5 ثلاثيات من 5 محاولات في المباراة الثانية.
وحقق سان انطونيو رقما قياسياً بعدد الثلاثيات المسجلة في النهائي (16)، كما صنع ثالث اكبر فارق في مباراة نهائية (36
نقطة).
من جهته، عانى جيمس من رقابة ليونارد، فاكتفى بتسجيل 15 نقطة (7 من 21 محاولة)، اضاف اليها 11 متابعة و5 تمريرات حاسمة، علماً بان ليونارد لم يرتكب اي خطأ على «الملك» لذا لم يسدد الاخير اي رمية حرة في كامل اللقاء.
واللافت انه عندما صحا جيمس في الربع الثالث وسجل 9 نقاط متتالية (4 من 4 محاولات) مقلصاً الفارق الى 15 نقطة (78-63)، كان ليونارد على مقاعد الاحتياط.
ويقدم جيمس، افضل لاعب في الدوري اربع مرات، مستوى عادياً في النهائي، وبلغ معدل تسجيله 16.5 نقطة فقط.