ابتعد الفرنسي سيباستيان أوجييه، سائق فولسفاغن، في صدارة ترتيب بطولة العالم للراليات، بعد أن أحرز المركز الأول في رالي سردينيا، المرحلة السابعة من البطولة. وتقدم أوجييه على البلجيكي تييري نوفيل (فورد فييستا) والفنلندي ياري - ماتي لاتفالا (فولسفاغن).

وهذا هو الفوز الحادي عشر لأوجييه في مسيرته الاحترافية منذ عام 2010 والرابع هذا الموسم والأول منذ تتويجه برالي البرتغال في نيسان الماضي، الذي كان الثالث له على التوالي بعد السويد في شباط والمكسيك في آذار.
واستفاد أوجييه من المشاكل الميكانيكية التي تعرض لها منافساه وزميله في الفريق لاتفالا صاحب المركز الثالث وسائق سيتروين دي اس 3، الفنلندي ميركو هيرفونن، الذي انسحب من السباق.
وعزز أوجييه، التواق إلى إحراز لقبه العالمي الأول بعد هيمنة مواطنه سيباستيان لوب، موقعه في صدارة الترتيب العام برصيد 154 نقطة بفارق 64 نقطة أمام لاتفالا و84 نقطة أمام نوفيل.
وأُقيم الرالي في شمال الجزيرة بين اولبيا وساساري لمدة 48 ساعة فقط خلافاً للراليات التي تستغرق منافساتها 3 أيام، وبقي السائقون 28 ساعة من أصل 36 في سياراتهم، وارتاحوا لفترة وجيزة في مرفأ اولبيا.
وأحرز أوجييه 4 مراحل من أصل 8 مراحل خاصة شهدها اليوم الثاني (10 و11 و14 و15) بعدما كان قد أحرز المركز الأول في 3 من مراحل اليوم الأول الثماني (1 و3 و6)، فيما فاز لاتفالا بثلاث مراحل (12 و13 و16) على غرار اليوم الاول (2 و7 و8)، وهيرفونن بمرحلة واحدة (9) قبل أن يسقط في حفرة في المرحلة العاشرة ويضطر إلى الانسحاب لتزداد محنه هذا الموسم حيث لم ينجح حتى الآن في الفوز بأي رالي. واكتفى نوفيل بمرحلتي اليوم الثاني (4 و5).
وتقام المرحلة الثامنة في فنلندا من 1 إلى 3 آب المقبل.