سقط منتخب لبنان لكرة القدم للصالات مجدداً امام نظيره التايلاندي بنتيجة 3 - 7، وخرج من الدور ربع النهائي لمنافسات «الفوتسال» في النسخة الرابعة لدورة الالعاب الآسيوية داخل قاعة التي تستضيفها مدينة إنشيون الكورية الجنوبية حتى السادس من الشهر الحالي.

سجل للبنان خالد تكه جي وعلي طنيش (2)، ولتايلاند جيراوات سورنويشيان (2) وكريستادا ونغاكايو وشوباووت تويانكلانغ وكونغلا لاكا وجيتسادا جوديش وناتافوت ماديالان.
وواجه لبنان في قاعة «سونغدو» منتخباً حاضراً تمكن من فرض شخصيته على اللاعبين اللبنانيين الذين لم يقدّم غالبيتهم المستوى المطلوب، وقد برز منهم الحارس ربيع الكاخي والكابتن قاسم قوصان وعلي طنيش، بينما واجه البقية صعوبات جمّة في الحدّ من خطورة التايلانديين. وهذا الامر بدا جليّاً في الشوط الثاني عندما سقط اللبنانيون في فخ الاخطاء المتراكمة التي تسبّبت في طرد خالد تكه جي لنيله الانذار الثاني بعد مرور 10 دقائق، اضافة الى احتساب ركلة جزاء من مسافة 10 امتار تمكن الكاخي من صدها في مواجهة شوباووت تويانكلانغ.
وبهذه النتيجة خرج لبنان للمرة الثانية على التوالي امام تايلاند في مسابقة قارية، وذلك بعدما كان وصيف بطل كأس آسيا قد اقصاه من ربع نهائي البطولة العام الماضي بفوزه عليه 5-3.
مثّل لبنان: الحارس ربيع الكاخي، وخالد تكه جي ومصطفى سرحان وكريم ابو زيد وعلي طنيش وحسن زيتون وقاسم قوصان وقاسم عز الدين وكامل الياس وعلي الحمصي.
وبات منتخب الكويت ممثل العرب الوحيد في نصف نهائي المسابقة بعد فوزه على نظيره الكوري الجنوبي صاحب الارض والجمهور بنتيجة 4-1 ليحجز مكانه في دور الاربعة. وجاءت اهداف منتخب الكويت عبر عبد الرحمن المسبحي وعبد الرحمن الوادي (هدفان) وشاكر المطيري، وسجل هدف كوريا الجنوبية كيم منيكوك.
وسبق للكويت أن التقت كوريا الجنوبية في مباراة حاسمة ضمن دور المجموعات وتغلبت عليها بخمسة اهداف مقابل ثلاثة لتتأهل الى ربع النهائي كمتصدرة للمجموعة تاركة لصاحبة الارض بطاقة افضل مركز ثان. وسيقابل المنتخب الكويتي في نصف النهائي اليوم الاربعاء اليابان الفائزة بصعوبة على أوزبكستان 5 - 4.